السعودية توقّع اتفاقية مع شركة لوسيد لشراء 100 ألف سيارة كهربائية

أبرمت الحكومة السعودية اتفاقية شراكة مع شركة لوسيد؛ لشراء سيارات كهربائية، بحد أدني 50 ألف سيارة، وحد أعلى 100 ألف سيارة خلال السنوات الـ10 المقبلة.

مستقبل صناعة السيارات الكهربائية عربيًا| الإمارات في المقدمة
صناعة السيارات الكهربائية 2022|شركة لوسيد
شركة لوسيد

ويأتي توقيع الحكومة السعودية للاتفاقية مع شركة لوسيد؛ لتنويع أسطول مركباتها ليكون صديقًا للبيئة.

استثماراته 1.5 مليار درهم|الإمارات تُدشن أول مصنع لإنتاج السيارات الكهربائية

وتأتي الاتفاقية، متماشية مع مستهدفات رؤية المملكة 2030، التي تسعى لتحقيق إصلاحات واسعة النطاق على مستوى الاقتصاد والمجتمع وجودة الحياة، وتنوع اقتصاد المملكة، وبناء قطاعات جديدة تتلاءم مع المستقبل وتخلق فرصًا وظيفية للمواطنين.

إلى جانب تماشيها مع مبادرة السعودية الخضراء ومبادرة الشرق الأوسط الأخضر اللتين سبق وأعلن عنهما سمو ولي العهد – حفظه الله-، كما تعكس جهود الحكومة لتنويع أسطولها بهدف تقليل انبعاثات الكربون والتشجيع على استخدام النقل المستدام.

تحقيقًا للحياد الكربوني| الشركات تعزز استثمارات صناعة السيارات الكهربائية
أشهر السيارات الكهربائية 2022
أشهر السيارات الكهربائية 2022

واختارت المملكة شركة لوسِد التي تعتزم إنشاء مصنع في السعودية، لتجميع المركبات، والذي سينتقل مع مرور الوقت إلى الإنتاج الكامل، دعمًا للمحتوى المحلي، الأمر الذي سيسهم في تنويع الاقتصاد وتحقيق العوائد بما يتماشى مع رؤية 2030، بالإضافة إلى جعل المملكة مركزًا رئيسًا للصناعة الإقليمية والعالمية للجيل القادم من السيارات الكهربائية؛ حيث تستهدف لوسِد أن ينتج المصنع ما يصل إلى 150,000 سيارة سنويًا.

السيارات الكهربائية في البلاد العربية.. 5 دول تبدأ المغامرة

وتسعى حكومة المملكة من شراء هذه المركبات إلى تنويع التقنيات المستخدمة في مجال النقل الخاص، كجزء من الجهود التي تبذلها في إطار سعيها لتطوير تقنيات إدارة انبعاثات المركبات، والتي تشمل دون الحصر؛ صناعة المركبات الكهربائية باستخدام تقنيات حديثة، وبرامج تطوير الوقود المتقدم منخفض الانبعاثات، وتجربة وتطوير تقنيات المركبات التي تعمل بخلايا الهيدروجين.

السيارات الكهربائية في السعودية.. تحولات نمط الإنتاج

ويأتي إتمام المملكة لهذه الاتفاقية مع شركة لوسيد في وقت يشهد العالم فيه ارتفاعًا ملحوظًا في الطلب على السيارات الكهربائية، وإقبال العديد من الحكومات الأخرى على طلب مثل هذا النوع، كما تمثل الاتفاقية فرصة للمملكة في العمل مع شركة لوسِد على تطوير طرازات ومركبات جديدة تناسب احتياجات الأسطول الحكومي.

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.