«بنيامين كارسون» الطبيب المُعجزة

0 223

ولد الطفل بنيامين كارسون بولاية ميتشجان الأمريكية عام 1951، ونشأ يتيمًا بعدما توفي والده وهو في سن الثامنة وتركه برفقة أخاه دون عائل سوى والدته، وقال كارسون عن تلك الفترة: “وفاة والدي تركت في قلبي جرحًا لايندمل، وكان زملائي يصفوني بالغبي”.

عقب وفاة والده اكتشفت والدته سونيا كارسون، أن حياته تزداد سوءًا، فعمدت إلى تغييرها وشجعته على قراءة الكتب وإنهاء واجباته المدرسية، كما سمحت له باللعب، مع الحرص على تخصيص أغلب وقته للقراءة وتحصيل العلم.

في أعقاب تدخل الأم، بدأت شخصية بنيامين في التغير، وبات أكثر ميلًا للتفاعل مع زملاء دراسته، واستطاع أن يُنهي دراسته الثانوية والابتدائية بنجاح؛ ليتخرج بعدها في  كلية الطب بجامعة ميتشجان، تخصص جراحة أعصاب، ثم سعى ليجد لنفسه مكانًا بين أشهر الأطباء في العالم.

أول عملية لفصل توأم ملتصق من الرأس

شق بنيامين طريقه لعالم الشهرة، مستعينًا بما علمته والدته من حب للعلم والقراءة، واستطاع خلال فترة وجيزة حفر اسمه بين مشاهير عالم الطب، حينما أجرى عملية جراحية لفصل توأمين ملتصقين من جهة الرأس، كان عمرهما حينها سبعة أشهر، وكانت هي العملية الأولى من نوعها التي يجريها بألمانيا؛ واستغرقت الجراحة وقتها 22 ساعة.

نجاحات متعددة

بعد نجاح العملية، توالت على بنيامين عشرات الطلبات؛ لإجراء عمليات كثيرة من هذا النوع، استطاع إجراءها جميعًا بشكلٍ لافت؛ ما جعله يحظى بتقدير وإشادة زملائه ورؤسائه.

الأيادي الموهوبة

وبعد نجاح العملية أجرى بنيامين ما يقرب من 300 عملية جراحية، خلال حياته العملية، وألَّف 90 كتابًا من بينها كتاب عن سيرته الذاتية، تم تحويله إلى فيلم بعنوان الأيادي الموهوبة The gifted Hands، وقد لاقى نجاحًا منقطع النظير، جعل بنيامين واحدًا من أشهر جراحي العالم.

50 دكتوراه فخرية

حصل بنيامين على 50 دكتوراه فخرية في خدمة البيئة، واختير من بين 89 شخصية أسطورية، وكرّمه الرئيس السابق جورج بوش.

ورشح الدكتور بنيامين نفسه لرئاسة الولايات المتحدة بعد انتهاء فترة الرئيس أوباما، لكن لم يحالفه الحظ في السياسة، كما حالفه في الطب.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.