الصين: تراجع مبيعات المنازل خلال نوفمبر رغم تخفيف القيود الحكومية

0 89

أعلنت شركة الأبحاث العقارية “تشاينا ريل استيت إنفورميشن”، أن شركات التطوير العقاري في الصين تواجه المزيد من الضغوط، بعدما انخفضت مبيعات المنازل خلال نوفمبر، على الرغم من سياسات تخفيف الضوابط وتحسين التمويل التي تتبعها حكومة البلاد.

تراجع المبيعات

وأظهرت البيانات الأولية للشركة أن مبيعات المنازل لدى أكبر 100 مطور في البلاد تراجعت بحوالي 38% في نوفمبر على أساس سنوي؛ لتصل إلى 751 مليار يوان (118 مليار دولار)، بأسوأ من بيانات أكتوبر التي شهدت تراجع المبيعات بنحو 32% على أساس سنوي.

اقرأ أيضًا:
أستراليا: أسعار المنازل قد ترتفع بنسبة 22%
معاناة الشركات

ولفتت إلى معاناة أكبر 100 شركة تطوير عقاري في الصين من انخفاض المبيعات منذ يوليو، حيث سجل أكثر من نصفها تراجعًا بنسبة 30% على أساس سنوي خلال نوفمبر.

أسباب الهبوط

ويرجع ذلك الهبوط إلى أزمة الديون لكبرى شركات التطوير العقاري مثل “إيفرجراند تشينا”، والقيود المفروضة من قبل السلطات لكبح جماح المضاربات العقارية، إلى عرقلة الطلب على المنازل، وانعكس ذلك بصورة سلبية على ثاني أكبر اقتصاد في العالم؛ مما أجبر السلطات على تخفيف بعض القيود.

اقرأ المزيد:
سلطنة عمان: قيمة التداول العقاري تتجاوز 1.7 مليار ريال
6 أشهر إلى عام

وفي ذات السياق، توقع محللون لدى “موديز إنفستورز سيرفيس”، أن نمو المبيعات الوطنية سيظل ضعيفًا خلال الفترة المقبلة، التي تتراوح بين ستة أشهر إلى اثني عشر شهرًا.

البيئة الائتمانية

وأكدوا أن البيئة الائتمانية المشددة ستزيد من مخاطر إعادة التمويل في القطاع، إذ يواصل المستثمرون والمقرضون الابتعاد عن المطورين الأضعف من الناحية المالية.

اقرأ أيضًا:
«إلينغتون العقارية» تدشّن مشروع «كنسينغتون واترز» في دبي
الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.