منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

وزير الصناعة: طموحاتنا في المملكة لا تقتصر على إنتاج السلع الغذائية

أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية، بندر بن إبراهيم الخريف، أن قطاع الصناعات الغذائية ليس مجرد مصدر لإنتاج السلع الغذائية فحسب، بل هو ركيزة أساسية لتحقيق الأمن الغذائي للمملكة.

قد يعجبك.. المملكة تحتفي بالذكري الأولي لرحلتها «السعودية نحو الفضاء»

وأوضح الخريف، خلال افتتاحه معرض “سعودي فود شو” بشراكة استراتيجية بين الهيئة السعودية للمدن الصناعية. ومناطق التقنية “مدن” و”شركة كون العالمية” بمدينة الرياض، أن المملكة تسعى إلى تقديم حلول شاملة للأمن الغذائي.

وتابع: “حيث تم وضع استراتيجية للأمن الغذائي تهدف إلى ضمان تلبية احتياجات المملكة من السلع الغذائية الأساسية في جميع الظروف، بما في ذلك حالات الطوارئ”.

واستكمل: “تنطلق هذه الاستراتيجية من عدة محاور، تنسجم مع رؤية المملكة 2030، مثل الاستراتيجية الوطنية للصناعة، واستراتيجية التوطين والصادرات”.

وأشار إلى أن المملكة حققت نتائج ملموسة في تحقيق الأمن الغذائي وتلبية احتياجاتها من السلع الغذائية الأساسية في مختلف الظروف، بما في ذلك حالات الطوارئ، وتعزيز الاكتفاء الذاتي في العديد من المنتجات الغذائية.

وواصل: “حققت المملكة نسبة اكتفاء ذاتي بلغت 100% في منتجات الألبان، و52% في الأسماك، و68% في الدواجن”.

ولفت إلى أن المملكة تمتلك قاعدة صناعية قوية تضم أكثر من 1500 مصنع للأغذية بحجم استثمارات يتجاوز 88 مليار ريال.

وبين وزير الصناعة والثروة المعدنية أن صادرات المملكة من الأغذية بلغت حوالي 20 مليار ريال في عام 2023.

وقدم صندوق التنمية الصناعية السعودي 23 قرضًا للمصانع الغذائية بقيمة 700 مليون ريال، وقدم بنك التصدير والاستيراد السعودي أكثر من 3 مليارات ريال لدعم صادرات الأغذية خلال العام نفسه.

وأكد أن الوزارة تعمل مع شركائها على تحسين البنية التحتية الصناعية، وتشجيع الاستثمار في قطاع الصناعات الغذائية.

واختتم، قائلاً: “كذلك تقديم الدعم المالي والتقني للشركات الصغيرة والمتوسطة في هذا القطاع، إضافة إلى دراسة الفرص الاستثمارية الجديدة ورفع القدرات الإنتاجية في قطاعات اللحوم والدواجن والمأكولات البحرية”، وفقًا لـ وكالة الأنباء السعودية.

مقالات ذات صلة.. 

الشركة السعودية لشراء الطاقة تسجل أرقامًا قياسية عالمية

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.