منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

الهيئة العامة للمنافسة تُشارك في المؤتمر السنوي لـ(ICN)

شاركت الهيئة العامة للمنافسة في المؤتمر السنوي لشبكة المنافسة الدولية (ICN)، في مدينة ساويبي بجمهورية البرازيل الاتحادية خلال شهر مايو الجاري 2024م.

المشاركة في مؤتمر ICN  

تمحور المؤتمر حول تبادل الخبرات والنقاش حول عدة موضوعات رئيسة، من بينها المنافسة في الأسواق الناشئة، والتفاعل بين الأسواق العالمية، والاحتياجات المحلية في أسواق الزراعة والغذاء.

بالإضافة إلى قضايا الشركات المملوكة للدولة والتطورات الجديدة في مجال الذكاء الاصطناعي.

جهود الهيئة في تعزيز التعاون الدولي

وبحسب وكالة الأنباء السعودية، تأتي مشاركة الهيئة ضمن جهودها المستمرة في تعزيز التعاون مع الشركاء الدوليين، وتحقيق التبادل الفعّال للتجارب والمعرفة في مجال المنافسة وسياساتها.

كما يتمثل دور الهيئة في تطبيق نظام المنافسة ولوائحه التنفيذية، بهدف تعزيز المنافسة العادلة وتشجيعها، ومكافحة الممارسات الاحتكارية غير المشروعة، وضمان توفير الوفرة والتنوع في السلع والخدمات بجودة عالية وأسعار تنافسية، وتعزيز الابتكار.

الموافقة على 13 طلب تركز اقتصادي

وعلى جانب آخر، أعلنت الهيئة العامة للمنافسة في المملكة العربية السعودية الموافقة على 13 طلب “تركز” اقتصادي، خلال يناير الماضي.

بينما شملت طلبات استحواذ واندماج ومشاريع مشتركة. ووفقًا لبيان صادر عن الهيئة، مثلت طلبات الاستحواذ 85% من الموافقات الصادرة، في حين شكلت طلبات المشاريع المشتركة 15%.

الهيئة العامة للمنافسة تدرس طلبات المنشآت 

وتضمنت بعض الموافقات البارزة استحواذ شركة أبو ظبي الوطنية للتأمين على 51% من رأس مال شركة أليانز السعودية الفرنسية للتأمين التعاوني، واندماج شركة اتحاد الخليج الأهلية للتأمين التعاوني مع شركة الصقر للتأمين التعاوني.

كما اشتملت الموافقات على إنشاء مشروع مشترك بين شركة “نيوم” و “دي أس في -DSV” العالمية تنشط في قطاع الخدمات اللوجستية، وإنشاء مشروع مشترك بين شركتي تدوير المواد للخدمات البيئية و”إدامة” للحلول العضوية لتطوير العديد من مشاريع إعادة تدوير المخلفات العضوية وتحويلها إلى سماد عضوي.

 

وأشارت الهيئة  العامة للمنافسة إلى أنها تدرس حاليًا 20 طلب تركز اقتصادي جديد لمنشآت محلية وأجنبية، يتوقع صدور القرارات بشأنها خلال الفترة القادمة.

كما تأتي هذه الموافقة في إطار حرص الهيئة على تعزيز المنافسة في السوق السعودية وضمان سلامة العمليات التجارية وحماية حقوق المستهلكين.

جدير بالذكر أن التركز الاقتصادي هو أي عملية تؤدي إلى تركيز الملكية أو السيطرة على منشأة أو أكثر من قبل منشأة واحدة أو أكثر، مثل عمليات الاستحواذ والاندماج والمشاريع المشتركة.

تراجع الهيئة طلبات التركز الاقتصادي؛ للتأكد من أنها لا تؤدي إلى الإضرار بالمنافسة في السوق أو إلى الإضرار بحقوق المستهلكين.

كما تعتمد الهيئة معاييرًا محددة في مراجعة طلبات التركز الاقتصادي، مثل حصة السوق للمنشآت المعنية ونوعية المنتجات أو الخدمات التي تقدمها، ومدى تأثير التركز على المنافسة في السوق.

جدير بالذكر أن الهيئة العامة للمنافسة هي هيئة حكومية مستقلة تأسست بموجب المرسوم الملكي، رقم (م/25) وتاريخ 4 جمادى الأولى 1425هـ الموافق 4 أبريل 2004.

بينما تهدف الهيئة إلى تعزيز المنافسة العادلة، ومكافحة الممارسات الاحتكارية، وحماية حقوق المستهلكين.

 

 

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.