هارلاند ساندرز مؤسس مطاعم دجاج كنتاكي

0 680

من رحم الفشل يولد النجاح، ومن لم يذق طعم الإخفاق، لن يشعر لذة التفوق والإنجاز، عبارات اتخذها هارلاند ساندرز؛ مالك سلسلة مطاعم دجاج كنتاكي العالمية، دستورًا غير مكتوب سار على هداه، حتى حقق نجاحًا عالميًا.

اقرأ أيضًا:«غضون رواص» ملكة الحمضيات السعودية

طريق طويل قطعه مؤسس كنتاكي وذاق خلاله مرارة الفشل مرات عديدة؛ إلا أنه كان يملك شجاعة البدء من جديد بعزيمة وإصرار على النجاح، فكيف جاءت قصة نجاحه؟.

 

طفولة بائسة

ولد هارلاند ساندرز عام 1890 بالولايات المتحدة المريكية، وفي سن السادسة توفي والده، وخرجت والدته للعمل لتعول، أسرتها المكوّنة من هارلاند وأخت وأخ، وأضطر حينها لأن يخوض تجربة الطبخ للمرة الأولى؛ ليطعم إخوته في غياب والدته بالعمل، وكان يشتهر بوجبته من الدجاج المقلي التي برع في إعدادها.

اقرأ المزيد:«بنيامين كارسون» الطبيب المُعجزة

بداية موهبة الطبخ

حينما بلغ هارلاند سن السابعة صار بارعًا في الطبخ، وفي عمر العاشرة قرر الخروج لسوق العمل؛ لمساعدة والدته في تدبير نفقات المنزل، وعمل بإحدى المزارع بأجر دولارين في الساعة، وحينما بلغ 12 عامًا، تزوّجت أمه للمرة الثانية؛ ليجد هارلاند نفسه مسؤولًا عن إعالة إخوته.

اقرأ أيضًا:سويتشيرو هوندا.. من الريف الياباني لعرش صناعة السيارات

مرحلة جديدة

بعد زواج والدته التحق هارلاند بعمل في إحدى المزارع بولاية إنديانا الأمريكية، وبعدها تنقل بين عدة أعمال، فالتحق بالجيش وخدم لمدة 6 أشهر في كوبا، ثم عمل سائق مركب بنهر أوهايو، ووسط متاعب عمله درس القانون بالمراسلة، كما عمل في قطاع التأمين وبيع الإطارات.

اقرأ المزيد: والاس جونسون… من عامل بورشة أخشاب لحياة المليونيرات

دكتوراة في القانون

بجهد وإصرار على التميز والنجاح نجح هارلاند في الحصول على درجة الدكتوراة في القانون من جامعة ساذرن؛ وعمل بعدها فترة بالمحاماة؛ إلا أن مهنته لم تكن مربحة.

اقرأ أيضًا:سليمان العليان.. من حياة الشقاء لقائمة المليارديرات

الموهبة القديمة تطفو على السطح

رغم عمله بالقانون؛ إلا أن موهبة هارلاند القديمة في الطبخ، ظلت هي شغفه الأهم، وقرر حينما كان عمره 39 عامًا استثمار موهبته والعمل على تنميتها أكثر؛ لتصبح مهنته بدلًا من المحاماة.

بداية الحلم

افتتح هارلاند مركزًا لخدمات السيارات، وفي أحد الأيام سأله تاجر مر مصادفة بالقرب من المركز عن مكان لمطعم يتناول فيه طعامه؛ إلا أن المنطقة لم يكن فيها مطعم، ومن هنا فكّر هارلاند في إنشاء مطعمه الأول؛ ليبدء ببيع وجبات الدجاج المقلي، في غرفة صغيرة ملحقة بمركز خدمات السيارات، علاوة على الخضار الطازج والبسكويت.

اقرأ أيضًا..موكيش إمباني مالك أغلى منزل في التاريخ وخامس أغنى رجل بالعالم

مع مرور الوقت اشتهر مطعم هارلاند؛ وأصبح رواده بالمئات؛ مادفعه لتوسعه المطعم، وإغلاق مركز خدمة السيارات.

الخلطة السرّية

مع تزايد الإقبال على مطعم هارلاند؛ انخرط مؤسس كنتاكي في دراسة فنون الطهي؛ وحينها اكتشف خلطته السرّية التي يتبّل بها الدجاج، والتي جعلت ينال شهرة عالمية، بسبب طعم الدجاج المميز، والغير مسبوق.

النجاحات تتوالي

تمكن هارلاند من نشر دجاجه المقلي عبر مايزيد عن 11 ألف فرع من مطاعم دجاج كنتاكي حول العالم، بفضل إصراره على النجاح وتميز مايقدمه من دجاج مقلي بفضل شغفه وحبه للطبخ.ّ
وغيّب الموت هارلاند عن عمر ناهز 90 عامًا، بعد أن غزت خلطته السرّية كافة أنحاء العالم، وأقبل على تناول دجاجه المقلي، مئات الملايين.

الدروس المستفادة:

استثمر في شغفك

عليك عزيزي رائد الأعمال أن تستثمر دائمًا في الأعمال التي تحبها والتي تؤديها بسعادة وسرور، وثق تمامًا من نجاحك.

الفشل ليس نهاية الطريق

كونك فشلت في إحدى المرات لايعني ذلك أن تتراجع وتترك ساحة المعركة، انهض من جديد وقاتل، وتعرف على أسباب الفشل، وتجنبها.

لاتتعجّل النجاح

يحتاج النجاح دائمًا لبعض الوقت مع عزيمة وإصرار عليه؛ لذا عليك عزيزي رائد الأعمال أن لاتتعجّل النجاح؛ بل تعمل لأجله.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.