كيف تعزز المشاركة مع عملائك المحليين؟

0 172

ترجمة-رنا خطيب

ربما كان البدء بتشغيل شركتك التجارية الصغيرة هو حلمك الدائم، إلاّ أنّه قد يتحول بسهولة إلى كابوس إذا كان متجرك فارغًا، ولم تستقبل أي طلبيات، فكيف تعزز المشاركة مع عملائك المحليين؟.

المهمة المقبلة ليست بالمهمة السهلة؛ حيث يفترض أن يكون لديك عملاء تجذبهم وتحافظ عليهم.

التسويق المحلي هو ما تحتاج إليه لإنشاء عملاء جُدد، فهذا لن يجلب المزيد من الزيارات إلى متجرك فحسب، بل سيعزز أيضًا تصنيفات البحث وحركة مرور موقعك على شبكة الإنترنت، ما يزيد من نشاطك التجاري.

فيما يلي 4 استراتيجيات تشجعك على المضي قدمًا:

1-الاستفادة من الشبكات الاجتماعية

أن يكون لك حضورًا قويًا في وسائل التواصل الاجتماعية أمر مهمًّا جدًا لنجاح أي شركة تجارية، مهما كانت كبيرة أو صغيرة.

ويحتاج كل نشاط تجاري إلى إنشاء موقع في مجتمعه المحلي أولًا، وباستخدام قنوات التواصل الاجتماعية، يمكنك المشاركة بفاعلية مع جمهورك المستهدف ونشر دوائرهم وجذب عملاء جدد وإنشاء التقدير.

سوف تستفيد شركتك إذا كنت:

  • تستدعي صفحتك المحلية على قنوات التواصل الاجتماعية.
  • تنشر المحتوى ذي الصلة على نحوشكل متكرر.
  • تشارك عملاءك المستهدفين بمقاطع الفيديو، والصور، ومسابقات وسائل التواصل الاجتماعية، والهدايا، والخصومات، وما إلى ذلك.
  • نرد بانتظام على كل التعليقات سواء كانت إيجابية أوسلبية.
  • تستخدم الإعلانات المستهدفة للمواقع.
  • تشارك في المجموعات المحلية.

من أجل إحداث تغيير حقيقي مع المحتوى الذي تنشره على وسائل التواصل الاجتماعية، تأكد من أنّه مصمّم ليناسب احتياجات العملاء ورغباتهم ونقاط الألم.

دون أن يكون لديك فكرة واضحة عن هوية شخصيتك بالضبط، فلن يجدوا المحتوى الخاص بك جذابًا، لذا فإن أي شيء تختاره للنشر يحتاج إلى إضافة قيمة إلى حياتهم ويستحق وقتهم.

1-الاستفادة من التسويق عبر أسلوب تناقل الخبر، ولم تعد الإعلانات بعد الآن مصدر ثقة، بل أصبح 83٪ من المستهلكين يثقون في التوصيات التي يتلقونها من أصدقائهم وعائلاتهم وزملائهم.

إنّهم يقدّرون تجربة الأشخاص الآخرين أيضًا إذا كانت أصلية، ويميلون إلى الوثوق بالغرباء الكاملين إذا تم التعرف عليهم كمصدر موثوق للمعلومات في دوائرهم الاجتماعية، وهنا يكمن مفتاح نجاحك.

نظرًا لأن معظم العملاء المحتملين سيتحرّون منك قبل أن يقرروا إجراء عملية شراء، يعدّ كلام الناس من أفضل التقنيات التي يمكنك استخدامها لجذبهم وتحويلهم إلى عملاء؛ حيث يشيد 77٪ من العملاء بعملك لصديق، طالما أنه لا يستغرق الكثير من الوقت أو الجهد.

هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها لتعزيز سمعتك والبدء في نشر تعليقات إيجابية حول شركتك وعملك:

  • شجع عملاءك على نشر المحتوى الذي أنشأه المستخدمون عبر الإنترنت وشاركه مع دوائرهم الاجتماعية.
  • اطلب من عملائك ترك ملاحظاتهم عبر الإنترنت، ويمكنك إرسال رابط لهم عبر البريد الإلكتروني.
  • ابدأ بتشغيل برنامج إحالات، ومكافأة عملائك على إرسال إحالة تخص عملك إلى أصدقائهم.
  • ادخل بشراكات مع شركات محلية موثوقة أخرى تستهدف مجموعات مماثلة. وسوف تكون دليلًا على مصداقيتك.
  • تواصل مع الأشخاص الذين يعتبرون جديرين بالثقة في مجتمعك المحلي.

 استضافة حدث/فعالية

هناك طريقة رائعة أخرى لإشراك العملاء المحليين بعلامتك التجارية وهي استضافة حدث أو المشاركة على الأقل في حدث واحد.

وعندما يتعلق الأمر بإنشاء روابط ذات معنى مع عملائك، وهو مفتاح ولاءهم، لا يمكن لأي شيء التغلب على التأثير الذي يمكن أن تحدثه المحادثة المباشرة أو تجربة مشتركة.

تستفيد العديد من الشركات الصغيرة من هذه التقنية وتنظّم الأحداث للحصول على اتصال مباشر مع عملائها المحتملين.

تعتبر اليوغا العامة أو فصل التغذية المجاني وسيلة رائعة لجيم الرياضة لجذب السكان المحليين الذين يبحثون عن تغيير نمط الحياة، في حين أنّ استضافة جمعية خيرية للحيوانات يمكن أن يجذب جميع أصحاب الحيوانات الأليفة المحببين إلى خدمة الحيوانات الأليفة التي تم افتتاحها مؤخرًا.

اغتنم هذه الفرصة للتخلي عن بعض البضائع ذات العلامات التجارية؛ فالناس يحبون العطايا والهدايا المجانية، وإذا وجدوا هذه الهدية مفيدة وأنيقة، فمن الأرجح أن يستخدموها ويروّجوا لشركتك أينما ذهبوا.

تعدّ الأحداث أيضًا وسيلة كبيرة لتعزيز وسائل التواصل الاجتماعية. يمكنك تحفيز الزائرين من خلال إقامة مسابقة وتشجيعهم على نشر المحتوى الذي ينشئه المستخدمون على قنوات التواصل الاجتماعي، الأمر الذي سيزيد من معدلات الحركة والمشاركة لديك، ووضع اعجابات خاصة بتقدير شركتك.

حتى إذا كنت لا تستطيع تحمل تكلفة استضافة هذا الحدث الخاص بك، فما يزال بإمكانك الانضمام إلى حدث واحد في مجتمعك، واستخدام هذه الفرصة للاختلاط والتواصل مع عملائك.

ضع نفسك في موقع الخبير:

على الرغم من أنّ هذا قد يبدو بعيد المنال في الوقت الحالي، فقد تحاول بالفعل أن تضع نفسك كخبير في مجال عملك، وبالتالي تصبح خيارًا طبيعيًا للعملاء المحليين الذين يحتاجون إلى خدمات أو منتجات يقدمها عملك.

أول شيء يجب القيام به هو البدء بإنشاء مدونتك الإلكترونية ونشرها بصورة متكررة ومتسقة على الموضوعات التي قد يجدها عملاؤك المستهدفون مفيدة وذات صلة. إذا كنت تفتقر إلى الأفكار، فهناك الكثير من الأفكار التي يمكنك العثور عليها من خلال عملية بحث بسيطة عبر الإنترنت. هؤلاء بعض منهم:

  • قصة نجاح العملاء. إذا شارك أحد العملاء بشهادة رائعة، فاطلب منه الإذن لتحويلها إلى قصة نجاح.
  • الذهاب وراء الكواليس. أظهر لعملائك مشهدًا من عملك لا يمكنهم رؤيته بطريقة أخرى.
  • النصائح والحيل. اكتب طريقة للنشر لعملائك حول كيفية الحصول على أقصى استفادة من منتجك أو خدمتك.
  • اكتب سلسلة عن المحتوى. إذا كنت تريد تعليم عملائك شيئًا أكثر تعقيدًا، قسّم المحتوى إلى سلسلة.
  • إن كان لديك بودكاست. أجري مقابلة مع خبير.
  • الملفات التعريفية للموظفين.
  • اسمح لعملائك بالتعرف على فريقك أو موظفيك.
  • نشر الفيديو. يمكنك إعطاء عملاءك عيّنة عن منتجك، أو إظهار كيفية صنعه لهم.

من المهم أن تكون مدونتك مُحسَّنة لمحركات البحث، لذلك، لحين معرفتك في كيفية إجراء تحسين محركات البحث ( SEO) وتحسين محركات البحث المحلية( SEO) ، يمكنك الاستفادة من الحصول على الدعم من أحد المحترفين.

كما يمكنك أيضًا البدء في كتابة منشورات الضيف للمدونات ذات الصلة في مجالك، والمشاركة في المدوّنة الصوتية والندوات عبر الإنترنت.

كذلك تأكد أيضًا من الانضمام إلى جميع المجموعات المحلية ذات الصلة ومساعدة العملاء المحتملين في حل مشكلاتهم.

من خلال تطبيق بعض استراتيجيات التسويق هذه، يمكنك جذب المزيد من العملاء المحليين المحتملين وإشراكهم في عملك.

المصدر: BizzmarkBlog.com/ Peter Minkoff

 

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.