غرفة تبوك تُطلق مبادرة تحالف الكيانات الناشئة لدعم رواد الأعمال

0 27

أطلقت الغرفة التجارية الصناعية بتبوك، اليوم الأربعاء، مبادرة تحالف الكيانات الناشئة بالشراكة مع عيادات الأعمال، عبر تقديم حلول استثمارية؛ لضمان استمرار المشاريع الريادية الناشئة ونموها على المدى البعيد.

وقال أحمد بن عطية الحارثي؛ رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بتبوك: “إن المبادرة تستهدف الشركات الناشئة والمشاريع المتعثرة والقابلة للنمو بما يضمن استمراريتها، من خلال ربطهم بشركاء مستثمرين “أفراد ، صناديق وشركات الاستثمار الجريء”.

وكشف الحارثي أن برنامج تحالف الكيانات الناشئة يسعى لاحتضان المشاريع الناشئة والصغيرة والمتوسطة القائمة والمتأثرة حاليًا بجائحة كورونا عبر تقديم حلول اندماج وشراكة واستثمار؛ لضمان استمرارها ونموها على المدى البعيد من خلال ربطها بالمستثمرين أو الصناديق الاستثمارية، فضلاً عن تعزيز الشراكة والمساهمة المجتمعية نحو المشاريع الريادية ودعم التوجه الاستراتيجي لها، وتقويم بنيتها الداخلية المثالية وتوسيع نطاقها جغرافيا.

في سياق متصل، أبرز رئيس عيادات الأعمال ثامر الفرشوطي؛ أهمية هذه المبادرة، التي تستهدف ضمان استدامة وتنافسية الكيانات الناشئة من خلال صفقات الاندماجات والاستحواذ.

ووجه رئيس عيادات الأعمال الشكر لغرفة تبوك،  بتبني ورعاية تدشين برنامج تحالف الكيانات الناشئة الذي يشمل الاستحواذ والاندماج والاستثمار.

وأعرب الفرشوطي عن أمله في أن تحقق هذه المبادرة أهدافها وتسهم في دعم رواد ورائدات الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة في منطقة تبوك.

ودعت غرفة تبوك الدعوة للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة للاستفادة من هذه المبادرة عبر التسجيل في الرابط: https://busclinic.com/merger-tabuk .

ويهدف برنامج تحالف الشركات الناشئة، لاحتضان المشاريع الناشئة والصغيرة والمتوسطة القائمة والمتأثرة حاليًا بجائحة كورونا، عبر تقديم حلول استثمارية لضمان استمرارها ونموها على المدى البعيد، من خلال الربط بين المشاريع المتأثرة والمستثمرين، والإسهام في تحقيق استدامة المشاريع والشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، وضمان تحقيق أو استمرارية تنافسية الشركات الريادية.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.