صندوق النقد العربي يعقد دورة حول السلع الحكومية وتأثيرها الاقتصادي والاجتماعي

0 64

افتتحت اليوم الدورة التدريبية حول “السلع والخدمات الحكومية وتأثيرها الاقتصادي والاجتماعي” التي ينظمها معهد التدريب وبناء القدرات بصندوق النقد العربي؛ بالتنسيق مع الدائرة الإقتصادية، خلال الفترة 19 – 23 سبتمبر 2021، من خلال أسلوب التدريب عن بعد الذي انتهجه الصندوق استمراراً لنشاطه التدريبي.

صندوق النقد العربي يُصدر كتيبات لرفع الوعي الاقتصادي لدى الشباب
صندوق النقد العربي
صندوق النقد العربي
صندوق النقد العربي

وتابع بيان للصندوق:”تؤدي منظومة السلع والخدمات العامة دوراً حيوياً في تحقيق الرفاه الاقتصادي والاجتماعي، خاصةً إن الارتقاء بمنظومة الخدمات الحكومية من حيث الجودة والكفاءة في تقديمها والاستفادة من التطور التقني في تلبية الطلب المتنامي عليها يحقق الرضا المجتمعي ويساهم في خلق بيئة مواتية لجذب الاستثمار وتعزيز الانتعاش الاقتصادي وتخفيض معدلات البطالة”.

صندوق النقد العربي يُصدر سلسلة كُتيبات تعريفية حول التضخم وسبل معالجته

ويأتي ذلك في ظل تنامي الطلب على الخدمات العامة، وقيود التمويل، والحاجة إلى تصحيح أوضاع المالية العامة، تبرز الحاجة إلى النظر في تخطيط وتمويل وتسعير الخدمات العامة والاستفادة من التطور التقني في تقديمها بما يعزز الكفاءة.

وعلى ضوء الأهمية الكبرى لهذا الموضوع في الدول العربية، تهدف الدورة إلى تعميق فهم المشاركين بقضايا تمويل وتسعير وقياس وتقييم السلع والخدمات العامة وفرص الاستفادة من التطور التقني في تقديمها إضافة إلى الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية.

بهذه المناسبة ألقى الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الحميدي، المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي.

وإلى نص الكلمة:

حضرات الأخوات والإخوة

يسعدني أن أرحب بكم أجمل ترحيب في إفتتاح دورة حول “السلع والخدمات الحكومية وتأثيرها الاقتصادي والاجتماعي” التي ينظمها معهد التدريب وبناء القدرات، آملين أن تسهم الدورة في إثراء وتعميق معرفتكم في هذا المجال الهام.

حضرات الأخوات والإخوة

تؤدي منظومة السلع والخدمات العامة دوراً حيوياً في تحقيق الرفاه الاقتصادي والاجتماعي، خاصةً إن الارتقاء بمنظومة الخدمات الحكومية من حيث الجودة والكفاءة في تقديمها والاستفادة من التطور التقني في تلبية الطلب المتنامي عليها يحقق الرضا المجتمعي ويساهم في خلق بيئة مواتية لجذب الاستثمار وتعزيز الانتعاش الاقتصادي وتخفيض معدلات البطالة.

صندوق النقد العربي: 9 بورصات عربية تُسجّل ارتفاعًا خلال الأسبوع الماضي

في ظل تنامي الطلب على الخدمات العامة، وقيود التمويل، والحاجة إلى تصحيح أوضاع المالية العامة، تبرز الحاجة إلى النظر في تخطيط وتمويل وتسعير الخدمات العامة والاستفادة من التطور التقني في تقديمها بما يعزز الكفاءة.  على ضوء الأهمية الكبرى لهذا الموضوع في الدول العربية، تهدف الدورة إلى تعميق فهم المشاركين بقضايا تمويل وتسعير وقياس وتقييم السلع والخدمات العامة وفرص الاستفادة من التطور التقني في تقديمها إضافة إلى الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية.

حضرات الأخوات والإخوة

إن تنظيم هذه الدورة التدريبية يُشكِّل فرصة ثمينة للإطلاع على الأطر النظرية والعملية المرتبطة بقضايا تمويل منظومة السلع والخدمات العامة وتقييمها الاقتصادي وأساليب تسعيرها، وكفاءة تقديمها، ومردودها الاقتصادي والاجتماعي.  كما سيتم التركيز في الدورة على العديد من المحاور أهمها:

  • دور الدولة في الاقتصاد.
  • طبيعة وخصائص السلع والخدمات العامة.
  • توفير السلع والخدمات العامة في إطار نظم الحكم المركزية واللامركزية.
  • تمويل السلع والخدمات العامة بإطار السياسة المالية.
  • رقمنة الخدمات العامة.
  • قياس وتقييم وتسعير السلع والخدمات العامة.
  • كفاءة وفعالية تقديم السلع والخدمات العامة.
  • الآثار الاقتصادية والاجتماعية للسلع والخدمات العامة.

حضرات الأخوات والإخوة

في الختام أود أن أتقدم بالشكر والإمتنان للزملاء بصندوق النقد العربي لتقديم مواد الدورة، كما أحثكم على إغتنام هذه المناسبة للإستفادة من تجارب الدول العربية المختلفة مما يعظّم الفائدة من الدورة. أتمنى لكم دورة موفقة وأن يحفظكم الله أينما كنتم.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.