د.زياد المطيري: السعودية ستكون مصدرًا هامًا للطاقة المتجددة في المستقبل

القرية الشمسية تهتم منذ الثمانينيات بالطاقة الشمسية الكهروضوئية

0 113

كل شيء في هذه الحياة متجدد ومتطور ومتغير كذلك هي الطاقة التي تخبرنا بسرعة تغييرها وتجددها، هكذا قال الدكتور زياد المطيري؛المشرف على مركز تقنية الطاقة المستدامة بجامعة الملك سعود الذي نتعرف منه عبر هذا الحوار على وضع الطاقة المتجددة داخل السعودية وما تأثيره الاقتصادي.

وزارة المالية-نمو اقتصاد السعودية
وزارة المالية-نمو اقتصاد السعودية

اقرأ أيضًا..15% ارتفاعًا في صادرات السعودية النفطية للصين

ماذا تعني الطاقة المتجددة؟

الطاقة المتجددة هي جميع الطاقات التي لا تتبع التعريف القديم للطاقة الأحفورية؛ كطاقة البترول، طاقة الفحم، أو غيرهما، أما المتجددة فمثل طاقة الرياح، الطاقة الشمسية، طاقة الشلالات؛ حيث لا يستخدم فيها عمليات الحرق، ولا ينتج عنها كربون يؤثر على البيئة.

اقرأ المزيد..وزير الطاقة السعودي: ولي العهد قاد الكثير من مفاوضات خفض إنتاج النفط

وماتأثيرها الاقتصادي بالمملكة؟

للطاقة الأحفورية أثر بيئي من الدرجة الأولى؛ حيث ينتج عنها كربون وثاني أكسيد كربون، يسببانبشكل مباشر في ارتفاع درجة حرارة الأرض، فكلما قللنا الانبعاثات الكربونية المباشرة، كان أفضل للعالم عمومًا، وللمملكة خصوصًا.

لذلكاهتمت القرية الشمسية التي أنشئت في الثمانينيات بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بمواضيع الطاقة الشمسية الكهروضوئية من أكثر من أربعين سنة.

هل الطاقة المتجددة مجزية اقتصاديًا لدولة بترولية كالمملكة؟

نعم التوجه للطاقة المتجددة مجزٍ جدًا، فالهدف من برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية 2030،التركيز على التحولات الاستراتيجية على المدى الطويل،ومنها التحول في قطاع الطاقة، ويرتبط بها تحولات في مجالات أخرى، فإذا نظرنا إلى محور برامج المشاريع المستمرة وجدناها مشاريع تتحول إلى الطاقة المتجددة في عدة مناطق من المملكة.

وتتميز المملكة في هذا المجالبحكم موقعها الجغرافي وتوسطها ثلاث قارات: آسيا وأفريقيا وأوروبا، فالمكان الجغرافي يجعلها من أفضل الأماكن لتصدير مصادر الطاقة عامةً،والطاقة المتجددة خاصةً.

ولدينا أيضًا مصادرهائلةلإنتاج الطاقة المتجددة؛ مثل الطاقة الشمسية الكهروضوئية،وطاقة الرياح،والطاقة الشمسية المركزة، علاوة على وجود المعادن والثروات المعدنية؛ ما يجعل المملكة مصنعة لأنظمة الطاقة المتجددة.

الطاقة المتجددة
الطاقة المتجددة

اقرأ أيضًا..الشركاء المتحدون: السعودية تقود مكاسب الدول العربية بأسواق النفط

هل سيكون لدى المملكة في السنوات القادمة مصدران للطاقة البديلة؟

خطة المملكة المعلنة في رؤية 2030 أن تكون مصدرًا للطاقة العامة والطاقة المتجددة،ولكن الأخيرة يحكمها الوقت،فالطاقة الشمسية مثلًا تنتج بطريقة معينة خلال النهار، ولا يستفاد منها ليلًا، فعليَّ كمُصدِّرللطاقة،التوفيق ما بين حاجة السوق العالمي، وحاجة البلدان المجاورة فيما يتوافق مع إنتاجي من الطاقة.

ماذا عن التحديات التي تواجه تخزين الطاقة؟

التحديات في مجال الطاقة المتجددة،عالمية، خاصة كونها طاقة وقتية ترتبط بوقت معين؛ حيث يُنظر لتخزين الطاقة المتجددةعلى أنه بسيط،بينما هو في الأصل معقد؛ إذ يتراوح من تخزين استراتيجي من ساعات إلى أيام، أو تخزين مؤقت لثوانٍتساعد شبكة النقل في تحمل المتغيرات في الشبكة،فلكل سعة أو وقت تخزين تقنية محددة.

والتوجه العالمي الآن يميل إلى تخزين الطاقة باستخدام البطاريات؛ فذلك يخدم جزئيتين:

  1. ثبات الشبكة الكهربائية، بحيث لا يحدث فيهاخلل.
  2. التخزين لعدة ساعات.

ولكي أحل هذه المشكلة،هناك تحديات في تطوير التقنية بما يتوافق مع حاجة السوق.

هل سنشاهد استخدامًا للطاقة المتجددة لوسائل أخرى غير النقل؟

الاسخدام العالمي للطاقة المتجددة في مجال النقل جيد جدًا، ولكن تقنيات الطاقة المتجددة التي يمكن أن تستخدم في النقل تعتمد على الجودة؛ففي النقل البري مثلًا يوجد خيار آخر؛ وهو خلايا الوقود، التي تستخدم حجر الجين لإنتاج الطاقة،كما أن لكل تطبيقمجال استخدام، أما بالنسبة للطيران فوقته قليل بسبب الطاقة التي يحتاجها الطيران الطويل أو الفترات المطولة للنقل الجوي التي تحتاج إلى سعة طاقة عالية جدًا لا توجد في الطاقة المتجددة حتى الآن، بلتتوفر في الطاقة الهيدروكربونية.

وتُستخدم الطاقة الأحفورية أو الطاقة الهيدروكربونية بجزء كبير في إنتاج الطاقة في دول كثيرة على قرار الفحم، بعكس النفط الذي يعدأحد مسببات انبعاث ثاني أكسيد الكربون، ويتنافى معالهدف العالمي بتقليل انبعاثه؛ لذا أتوقع خلال الثلاثين السنة القادمة تراجعاستخدام النفط كليًا.

حوار عبدالله القطان

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.