منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

خاص|أسواق الأسهم الخليجية تحلق في المنطقة الخضراء بختام أول أسبوع في رمضان

توقعات بمواصلة الأداء الإيجابي

0

أنهت معظم مؤشرات أسواق الأسهم الخليجية أول أسبوع من شهر رمضان المبارك محلقة في المنطقة الخضراء، متجاهلة التطورات السلبية في منطقة البحر الأحمر.

أسواق الأسهم الخليجية 

وتصدر المؤشر الرئيسي لسوق الأسهم السعودية “تاسي” الأداء الإيجابي لأسواق الأسهم الخليجية بتخام تداولات الأسبوع الماضي مرتفعًا بنسبة 1.2%.

تلاه مؤشر سوق دبي المالي بنسبة 0.73% ثم البورصة القطرية مرتفعا بنسبة 0.63%.

فيما ارتفع مؤشر السوق الأول في بورصة الكويت بنسبة 0.48%، و المؤشر الرئيسي لبورصة مسقط “مسقط 30” بنسبة 0.18 %.

وكان الأداء السلبي من نصيب سوق أبوظبي للأوراق المالية الذي تراجع بنسبة 0.14%.

 

ومن المتوقع أن تواصل مؤشرات أسواق الأسهم الخليجية أدائها الإيجابي طوال الشهر الكريم، وتمتد أيضا حتى الشهر المقبل، بحسب محللو أسواق المال الذين تحدثوا لـ “الاقتصاد اليوم”.

 

قد يعجبك..محللون اقتصاديون يجمِعون على تأثُر أسواق المال العربية بحرب غزة

 

موسم الأرباح يدعم الأداء الإيجابي للمؤشرات

 

قال إيهاب رشاد الرئيس التنفيذي لشركة مباشر كابيتال هولدينج للاستثمارات المالية إن إعلان الشركات المدرجة في أسواق الخليج نتائجها المالية – والتي كانت إيجابية في معظمها – إلى جانب إعلانات توزيعات الأرباح، دعما الأداء الإيجابي في لأسواق الأسهم الخليجية بختام اول أسبوع من الشهر الكريم .

وأوضح رشاد لموقع “الاقتصاد اليوم” أن الأداء الإيجابي لأسواق  الأسهم الخليجية جاء مدعوما بارتفاع أسعار النفط عالميًا.

جاء ذلك وسط استمرار الأحداث والتوترات الجيوسياسية في منطقة البحر الأحمر، لا سيما وأن أقتصادات الدول الخليجية تعتمد بشكل أساسي على تحركات أسعار النفط.

يضاف إلى ذلك استقرار أسعار الفائدة، وسط تزايد التوقعات بمضي بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي قدمًا في خفض أسعار الفائدة خلال الأشهر المقبلة، بحسب رشاد.

وأفاد رشاد بأنه من المتوقع استمرار موجة الارتفاعات في أسواق الأسهم الخليجية خلال الفترة المقبلة. بينما يتحول المستثمرون إلى الشراء الانتقائي للأسهم.

 

سوق الأسهم السعودية - فوتسي راسل
سوق الأسهم السعودية

 

سوق الأسهم السعودية الأفضل أداء

 

بدوره قال المستشار هاشم الفحماوي محلل أسواق الأسهم إنه بالنسبة لأداء الأسواق في دول الخليج، فأن سوقي الأسهم السعودية ودبي اختتما جلسات الأسبوع الماضي على ارتفاع.

 

وأضاف الفحماوي لموقع “الاقتصاد اليوم” أن قياس أداء السوق لا يقتصر على المؤشر الرئيسي فحسب، ولكن ينبغي النظر لأداء الشركات أيضا.

وأشار الفحماوي إلى أن سوق الأسهم السعودية شهدت أداءً تاريخياً لبعض الأسهم.

بينما تعد السوق الأفضل أداءً في الوقت الحالي بين أسواق المنطقة مع تجاوز مؤشرها الرئيسيي. “تاسي” مستوى 12700 نقطة. كما سيطر الأداء الإيجابي على غالبية أسهم السوق.

 

بالنسبة لسوق دبي المالي، أوضح الفحماوي إنه جاء من بين أفضل الأسواق الخليجية من حيث  الأداء.

لكن لا يزال هناك بعض الأسهم التي يجري تداولها دون مستوى الأسعار الذي تداولت به عندما كان المؤشر عند مستوى 3500 نقطة، بينما وصل حاليًا إلى مستوى 4200 نقطة.

وشدد الفحماوي على أن بورصة قطر تواصل الأداء السلبي الذي بدأته منذ عام 2022.

وبحسب محلل البورصات يظهر التباين بين أداء المؤشر الرئيسي “قطر30” الذي ارتفع، بينما لم تشهد أسهم السوق نفس الأداء القوي إذ سجلت خسائر تجاوزت 40 مليار ريال منذ بداية السنة الجارية.

 

وكشف الفحماوي أنه مؤشر “قطر 30” يرتفع بارتفاع أسهم قطاع البنوك أو تلك الأسهم صاحبة الوزن النسبي الأكبر على المؤشر. على سبيل المثال بنك قطر الوطني وصانعات وناقلات والمصرف قطر.

وبرهن الفحماوي على ذلك مؤكدًا أنه بنهاية العام الماضي، قلصت السوق القطرية خسائرها بنسبة 2.5 %،

وبلغ إجمالي قيمة رأس المال السوقي 585 مليار ريال، منخفضًا من 667 مليار ريال مع بداية السنة الماضية.

 

مقالات ذات صلة:

أسواق المال الخليجية ترتفع.. وبورصة الكويت تتراجع

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.