اليابان تعاني من نقص السياح الأجانب.. لهذا السبب

0

رغم انخفاض قيمة الين قرب أدنى مستوياتها في عقدين، الأمر الذي عادة يجذب السياح لدولة اليابان، إلا أن القطاع السياحي في البلاد عاني نقصًا في عدد الزوار الأجانب.

 

وبدوره، أكد “فوميو كيشيدا”، رئيس الوزراء، أن تخفيف الإجراءات الحدودية سيسمح بعودة السياح لزيارة اليابان بعد توقف دام أكثر من عامين. رغم أنه من الصعب عودة أعداد السياح إلى مستويات اقتربت من 32 مليون سائح قبل انتشار وباء “كوفيد-19”.

 

ويتطلع “كيشيدا”، إلى جعل القيود المفروضة على دخول البلاد معادلة لأعضاء مجموعة السبعة الآخرين؛ الأمر الذي يؤكد أن قيود اليابان كانت أكثر صرامة من معظم الاقتصادات الكبرى الأخرى.

 

اقرأ المزيد:
«دبي لصناعات الطيران» تفسخ عقود مع شركات روسيا بقيمة 538 مليون دولار

 

ويدرس رئيس الوزراء إعادة فتح الحدود للسائحين الأجانب في جولات جماعية في وقت مبكر من شهر يونيو.

 

وأثر ضعف قطاع السياحة على الاقتصاد الياباني بشكل سلبي، إذ يفتقد مكاسب سياحية من الإنفاق المباشر للسياح الأجانب بلغت نحو 4.8 تريليون ين (37 مليار دولار أمريكي) في عام 2019 قبل انتشار جائحة كورونا.

 

وأكد المحللون، أنهم لا يتوقعون انفتاحًا كبيرًا خاصًة قبل الانتخابات هذا الصيف 2022.

 

اقرأ أيضًا:
«الطيران المدني» يطلق مبادرة توحيد الإجراءات والسياسات لمواجهة الجوائح

 

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.