«النقد الدولي» يخفض توقعات معدلات النمو لعامي 2020 و2021

0 13

أعلن صندوق النقد الدولي، اليوم السبت، عن خفض توقعاته لمعدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي العالمي لعام 2020 بمقدار 190 نقطة أساس لـ2020، وبمقدار 40 نقطة أساس لـ2021، مقارنًة مع توقعاته السابقة، وسلط الضوء على حالة عدم اليقين المحيطة بجائحة كورونا.

انخفاض الناتج المحلي بنسبة 4.9%

ورجح الصندوق، أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي العالمي بنسبة 4.9% لهذا العام، ويتعافى العام المقبل بنسبة نمو 5.4%، لافتًا إلى أن المراجعات الأخيرة تعكس تأثير الجائحة بمعدل أعلى من المتوقع خلال النصف الأول من العام 2020 والانتعاش التدريجي البطيء نسبيًا خلال الفترة المتبقية، من العام الجاري والعام المقبل.

توقعات غير مؤكدة لجميع الدول

وأشار إلى أن توقعاته الحالية لا تزال غير مؤكدة بسبب تجميع التأثير في البلدان ذات معدلات الإصابة المتناقصة مقابل البلدان التي تكافح للسيطرة على انتشار العدوى، مرجحًا أن يكون مسار التعافي بطيئاً في البلدان ذات معدلات إصابة متناقصة؛ نتيجة التأثر الشديد خلال الربعين الأولين من العام، بينما يتوقع أن يتأثر النشاط الاقتصادي للدول التي تكافح للسيطرة على انتشار العدوى باستمرار عمليات الإغلاق.

انخفاض أكثر حدة في الاقتصادات المتقدمة

وتوقع انخفاض الناتج المحلي الإجمالي في الاقتصادات المتقدمة أكثر حدة مقارنة بالتقديرات السابقة، مستندًا لتقديراته عن تلك الاقتصادات بمقدار -190 نقطة أساس؛ ليصل انخفاض الناتج المحلي الإجمالي إلى نسبة 8.0% في العام 2020، مرجحًا انكماش الاقتصاد الأمريكي بنسبة 8% (-190 نقطة أساس)، وانكماش منطقة اليورو بنسبة أكبر بلغت 10.2% (-270 نقطة أساس).

نمو الاقتصادات المتقدمة 4.8% في 2020

وأفاد صندوق النقد، أن سنة 2021 ستشهد تعديل معدل نمو الاقتصادات المتقدمة بشكل هامشي بمقدار 30 نقطة أساس؛ ليصل النمو إلى نسبة 4.8% مع توقع نمو اقتصاد الولايات المتحدة بنسبة 4.5% (-20 نقطة أساس)، في حين يقدر نمو منطقة اليورو بنسبة 6.0% (+130 نقطة أساس)، لافتًا إلى خفض تقديرات الناتج المحلي الإجمالي للأسواق الناشئة والاقتصادات النامية بنسبة 3% لعام 2020 (-200 نقطة أساس)، يليه نمو بنسبة 5.9% لعام 2021 (-70 نقطة أساس).

اقرأ المزيد:

«النقد الدولي» يُقرض مصر 5.2 مليارات دولار لمكافحة «جائحة كورونا»

نمو اقتصاد الصين بنسبة 1.0% في 2020.. و8.2% في 2021

وتوقع  أن تشهد الصين نموًا في عام 2020 بنسبة 1.0% (-20 نقطة أساس من التقديرات السابقة)، كواحدة من بين الاقتصادات الرئيسية على مستوى العالم، وواحدة من أعلى معدلات النمو بنسبة 8.2% لعام 2021 (-100 نقطة أساس)، أما بالنسبة لتقديرات منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، فقد شهدت تراجع النمو؛ ليصل الانخفاض إلى نسبة 4.7% في العام 2020 (-190 نقطة أساس)، يليها نمو بنسبة 3.3% في العام 2021 (-70 نقطة أساس).

خفض تقديراته للناتج المحلي للسعودية بنسبة 6.8%

وعن أكبر تعديل هبوطي للناتج المحلي الإجمالي في توقعاته للمملكة العربية السعودية، خفض تقديراته للمملكة بمقدار 450 نقطة أساس إلى انخفاض حاد بنسبة 6.8% لعام 2020، في حين شهدت تقديرات 2021 مراجعة تصاعدية هامشية بمقدار 20 نقطة أساس لنمو بنسبة 3.1%.

انخفاض الناتج المحلي للهند بنسبة 4.5%

وأجرى الصندوق أكبر تعديل هبوطي على تقديرات الناتج المحلي الإجمالي للهند، والتي من المتوقع أن ينخفض النمو في الفترة الحالية بنسبة 4.5% للعام 2020 (مراجعة هبوطية تبلغ 640 نقطة أساس) تبعها نمو بنسبة 6.0% في العام 2021 (-140 نقطة أساس).

الأسواق المالية اقتربت من الانتعاش الأخير

وأكد  احتواء التأثير في الأسواق المالية ليصبح قريبًا من الانتعاش الأخير وبعيداً عن التحولات في الآفاق الاقتصادية، كما تعافى مؤشر السلع أيضاً من أدنى مستوياته المسجلة في مارس 2020؛ إذ يتحرك سعر النفط حاليًا بالقرب من 40 دولاراً أمريكياً للبرميل، لافتًا إلى استقرار أسعار الصرف، وخروج رأس المال من الأسواق الناشئة قد عاد مع زيادة في الاستثمارات.

تعافي جميع فئات الأصول خلال الربع الثاني من 2020

وأوضح النقد الدولي، تعافي جميع فئات الأصول تقريبًا خلال الربع الثاني من العام 2020؛ إذ أظهر معظمها عوائد من رقمين خلال الربع مقارنة بالانخفاضات الحادة خلال الربع الأول من العام 2020؛ في حين أصبح التعافي في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي متوسطاً عند نحو 12% مع ملاحظة أن الأسواق التي تراجعت بشكل كبير في الربع الأول من العام 2020 أظهرت أكبر معدل انتعاش في الربع الثاني من العام الحالي.

اقرأ أيضًا:

في الأزمات.. «النقد الدولي» طوق نجاة الحكومة المصرية

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.