المصرف العراقي للتجارة يحل بقائمة «ذا بانكر» لأفضل 1000 مصرف عالمي

0 116

حل المصرف العراقي للتجارة للعام الثالث على التوالي، ضمن قائمة أفضل 1000 مصرف عالمي للعام 2020 في المرتبة 319، والتي تصدرها مجلة “ذا بانكر” البريطانية المرموقة.

اقرأ أيضًا..وزير النقل العراقي: جاهزون لإعادة الجالية العراقية من لبنان

ويأتي ذلك بفضل جهوده البارزة في تقديم خدمات مصرفية ممتازة وريادته في تطوير أساليب مبتكرة لدعم العملاء.

ذا بانكر

وتعد مجلة ذا بانكر (The Banker) المرجعية، الأبرز في القطاع المصرفي والمالي على مستوى العالم، وهي متخصصة في توفير البيانات والمعلومات المتعلقة بالشئون المالية العالمية، منذ عام 1926.

اقرأ المزيد..وزارة الاتصالات العراقية تتفق مع الأردن على زيادة سعات الإنترنت

وتعتبر قائمة “ذا بانكر” لأفضل 1000 مصرف في العالم، المعيار الرئيسي في هذا المجال منذ عام 1970.

وتوفر هذه القائمة المشهورة معلومات شاملة، عن أداء وحجم ثروة القطاع المصرفي في مختلف الأسواق العالمية.

المصرف العقاري

ونجح المصرف العراقي للتجارة هذا العام، في تعزيز تصنيفه العالمي والارتقاء 26 مركزًا إلى المرتبة 319 في القائمة الجديدة للعام 2020، عن فئة رأس المال الأساسي.

زيادة رأس المال

مؤخرًا، أعلن المصرف عن زيادة كبيرة في رأس المال؛ ليصل إلى 3 مليارات دولار أمريكي (3.5 تريليون دينار عراقي) في العام الحالي 2020 مسجلًارتفاعًا من 2.3 مليار دولار أمريكي (2.7 تريليون دينار عراقي) في العام 2019، وذلك بهدف رفع القوة المالية للمصرف، بما يتماشى مع الرؤية الاستراتيجية الجديدة للمصرف، خلال الفترة 2020-2023.

وبهذه المناسبة، قال فيصل الهيمص؛ رئيس المصرف العراقي للتجارة ورئيس مجلس الإدارة: “إننا فخورون للغاية بهذا النجاح وتصنيفنا ضمن أفضل المؤسسات المالية على مستوى العالم، ويؤكد هذا التقدم الكبير الذي حققناه في قائمة هذا العام تميزنا في أسلوب عملنا وتنفيذ خططنا الاستراتيجية والمستقبلية”.

وتابع: “ترتكز هذه المسيرة الناجحة للمصرف العراقي للتجارة على التزامه الراسخ بخدمة العملاء والمجتمع في جميع أنحاء العراق، فضلًا عن دوره البارز في ربط العراق بقطاع التجارة الدولية لتوفير احتياجات العراق ومواطنيه”.

وبالإضافة إلى تصنيفه المميز في القائمة الدولية لمجلة “ذا بانكر”، تم تصنيف المصرف العراقي للتجارة في المرتبة التاسعة والعشرين (29) ضمن قائمة أفضل المصارف في منطقة الشرق الأوسط.

دعم جهود وزارة الصحة

وأعلن المصرف العراقي للتجارة مؤخرًا عن تبرعه بمبلغ بقيمة 5 ملايين دولار أمريكي لدعم جهود وزارة الصحة العراقية في مكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وتوفير الموارد المطلوبة لدعم المؤسسات الصحية في مواجهة تفشي هذا الفيروس.

مرونة عالية

وأضاف الهيمص: “نجحنا بإظهار مستويات عالية من المرونة والقدرة على التكيف في مواجهة حالة عدم الاستقرار في ظل هذه الظروف الصعبة التي فرضها فيروس كورونا المستجد”، مؤكداً أن “تصنيف المصرف العراقي للتجارة ضمن قائمة أفضل 1000 مصرف عالمي للعام 2020 دليل واضح على قوة واستقرار هذا المصرف”.

التمويل التجاري

تأسس المصرف العراقي للتجارة، في عام 2003 ويعد المصرف الأول في البلاد، ويستحوذ على حوالي 80٪ من أعمال التمويل التجاري في العراق.

ويحتل المرتبة الأولى بين البنوك العربية، من حيث معدل التكلفة إلى الدخل والمرتبة 319 عالمياً من حيث رأس المال من الدرجة الأولى، والمرتبة 29 على مستوى الشرق الأوسط.

وأنشأ المصرف 25 فرعاً في جميع أنحاء العراق، ويقدم مجموعة واسعة من الخدمات المصرفية لجميع العملاء بما في ذلك الشركات والأفراد والمؤسسات الحكومية، وكجزء من مساعيه المتواصلة لتوسيع قاعدة عملائه والتوسع في أسواق جديدة.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.