منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

استئناف حركة الملاحة في مضيق البوسفور بعد تعليق مؤقت

استؤنفت حركة الملاحة في مضيق البوسفور بتركيا للسفن المتجهة شمالاً اعتباراً من الساعة 17:00 بتوقيت غرينتش اليوم الأحد، بعد تعليقها لأكثر من 12 ساعة بسبب عطل في مرساة إحدى السفن.

 

قد يعجبك..أسباب تحقيق المملكة أعلى تقدم تاريخي في مؤشر اتصال شبكة الملاحة البحرية

وكانت حركة الملاحة في المضيق قد توقفت صباح اليوم، بعد أن تحررت مرساة الناقلة بيريا التي ترفع علم ليبيريا من تلقاء نفسها بسبب سوء الأحوال الجوية قرب منطقة جسر السلطان سليم الأول في أثناء مرورها عبر المضيق.

وبحسب تقرير نشرته وكالة تريبيكا للشحن البحري، فقد تم إرسال زوارق القطر للمساعدة في قطر الناقلة إلى منطقة مرسى كوتشوك شكمجة، حيث تم إصلاح المرساة.

وتسبب عطل الناقلة بيريا في تأخير وصول أو مغادرة أكثر من 150 سفينة عبر مضيق البوسفور، وهو أحد أهم الممرات البحرية في العالم.

 

أهمية مضيق البوسفور

يعد مضيق البوسفور شريانًا حيويًا للتجارة العالمية، حيث يربط بين البحر الأسود والبحر المتوسط، ويمر عبره حوالي 50 ألف سفينة سنويًا.

ويمثل المضيق أيضًا أهمية استراتيجية كبيرة لتركيا، حيث يربط بين الجزء الأوروبي والآسيوي من البلاد.

إجراءات السلامة في مضيق البوسفور

تقوم السلطات التركية باتخاذ إجراءات صارمة لضمان السلامة في مضيق البوسفور، حيث يتم مراقبة حركة الملاحة في المضيق بشكل مستمر من خلال مركز التحكم في حركة الملاحة، كما يتم فرض قيود على حركة الملاحة في حالة سوء الأحوال الجوية.

خطورة عطل المراسي

يعد عطل المراسي من الأخطار المحتملة التي قد تواجه السفن أثناء مرورها عبر المضيق. حيث يمكن أن يؤدي إلى فقدان السيطرة على السفينة، مما قد يتسبب في وقوع حوادث.

ولذلك، تحرص السلطات التركية على إجراء عمليات الصيانة الدورية للمراسي على السفن التي تعبر مضيق البوسفور.

مضيق البوسفور

هو مضيق يربط البحر الأسود ببحر مرمرة، ويعتبر مع مضيق الدردنيل الحدود الجنوبية بين قارة آسيا وأوروبا. يقع المضيق في تركيا، ويمر عبر مدينة إسطنبول التي تقع على ضفتيه. يبلغ طول المضيق حوالي 30 كيلومترًا، ويتراوح عرضه بين 550 مترًا و3000 متر.

يرجع تاريخ مضيق البوسفور إلى آلاف السنين. حيث حصل تصدع وتشقق أرضي في العصر الجيولوجي الرابع، وأخذ المضيق شكلهُ الحالي قبل حوالي 7500 سنة.

كما يُعد من أهم الممرات المائية في العالم، حيث يربط بين البحر الأسود والبحار المفتوحة بالجنوب. يمر عبر المضيق حوالي 40 ألف سفينة سنويًا، بما في ذلك ناقلات النفط والبضائع. كما يُعد المضيق أيضًا من أهم الوجهات السياحية في تركيا، حيث يجذب ملايين الزوار كل عام.

مقالات ذات صلة:

أسباب تحقيق المملكة أعلى تقدم تاريخي في مؤشر اتصال شبكة الملاحة البحرية

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.