منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

3 مؤشرات تنذر بركود الاقتصاد الأمريكي

0

أثارت مؤشرات الاقتصاد الصادرة من بنك Société Générale، أحد كبرى المؤسسات المالية في العالم، مخاوف بشأن احتمال حدوث ركود في الولايات المتحدة الأمريكية، خلال الفترة المقبلة، مشيرًا إلى ظهور 3 علامات مقلقة تشير إلى تراجع النمو الاقتصادي.

في حين أكد بنك Société Générale، أن هذه المؤشرات هي:

  1. انخفاض توقعات النمو.
  2. تراجع نشاط التصنيع.
  3. انخفاض تدابير التضخم.

 

توقعات ركود الاقتصاد الأمريكي

بينما خفض بنك الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا، توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني بشكل كبير من 3.4% إلى 1.8% فقط، مما يشير إلى تباطؤ حاد في النشاط الاقتصادي.

كما شهد قطاع التصنيع الذي يعد مؤشرًا رئيسيًا لصحة الاقتصاد مؤخرًا، انكماشًا في طلبات التصنيع الجديدة ونشاط التصنيع الإجمالي، مما يدل على تراجع في الإنتاج والطلب على السلع.

وعلى الرغم من أن تباطؤ التضخم، قد يبدو خبرًا إيجابيًا، إلا أنه يشير أيضًا إلى انخفاض الإنفاق الاستهلاكي، والذي يعد المحرك الرئيسي للاقتصاد الأمريكي.

هل ينجح الفدرالي في الهبوط الناعم؟

كما يسعى الفيدرالي الأمريكي إلى خفض التضخم دون التسبب في ركود، وهو ما يُعرف باسم “الهبوط الناعم”.

ويعتقد بعض المحللين أن الفدرالي على المسار الصحيح لتحقيق ذلك، بينما يرى آخرون أن أسعار الفائدة المرتفعة قد تؤدي إلى تثبيط النمو الاقتصادي.

الاقتصاد الأمريكي
الاقتصاد الأمريكي

مؤشرات أخرى تدعم احتمال الركود

بينما هناك مؤشرات أخرى تدعم احتمال الركود وهي:

  1. تسريح العمالة في الشركات الصغيرة.
  2. تباطؤ سوق العمل.
  3. اتجاهات أسعار الفائدة.

تعد الشركات الصغيرة حساسة للتغيرات الاقتصادية، وبدأت بالفعل في تسريح بعض الموظفين. وعلى الرغم من بقاء معدل البطالة منخفضًا، إلا أن هناك بعض المؤشرات على تباطؤ سوق العمل، مثل تباطؤ مكاسب الأجور وارتفاع معدل الاستقالة.
بينما قد تؤدي أسعار الفائدة المرتفعة إلى إضعاف النشاط التجاري وتهديد توقعات النمو الاقتصادي.

هل لا يزال الاقتصاد على المسار الصحيح؟

يشير بنك U.S. Bank Wealth Management إلى أن البيانات الأخيرة متضاربة. إذ تظهر بعض المؤشرات تراجعًا في الإنفاق الاستهلاكي بينما تظهر مؤشرات أخرى استمرار الطلب من المستهلكين.

ويعد احتمال حدوث ركود في الولايات المتحدة أمرًا مقلقًا، ولا تزال الصورة غير واضحة بشكل كامل.

 

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.