منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

وزير الصناعة: المملكة ملتزمة بتعزيز التنوع الاقتصادي والتحول نحو الحياد الصفري

قال بندر بن إبراهيم الخريف، وزير الصناعة والثروة المعدنية، إن المملكة ملتزمة بخطط التنوع الاقتصادي وخلق فرص عمل جديدة للمواطنين، وذلك من خلال الاستثمار في الصناعات الجديدة القائمة على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، والابتكار والتكنولوجيا.

 

قد يعجبك..وزير الصناعة: 9.4 تريليون ريال قيمة الثروات المعدنية في السعودية
كما أشار وزير الصناعة إلى أن مشاركة المملكة في الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي 2024 في مدينة دافوس السويسرية. هي فرصة لتسليط الضوء على جهود المملكة وتقدمها المهم في هذا الجانب.
في حين لفت الخريف إلى أن مشاركة المملكة في المنتدى الاقتصادي العالمي تأتي تأكيدًا على دورها المهم. في مواجهة الكثير من التحديات العالمية، خاصة فيما يتعلق بسلاسل الإمداد وبناء القدرات ودورها المحوري في التحول تجاه الحياد الصفري.
كما أكد وزير الصناعة أن رؤية المملكة 2030 تتقاطع مع العديد من القضايا العالمية المهمة، مثل التغير المناخي والتنمية المستدامة والابتكار. كما أن مشاركة المملكة في المنتدى الاقتصادي العالمي تعتبر فرصة للتواصل مع اللاعبين المهمين في القطاع الخاص حول العالم. بهدف التعاون في هذه القضايا وتعزيز الحراك الاقتصادي والتنموي في المملكة في مختلف القطاعات. مثل الصناعة والتعدين والمحتوى المحلي والبحث والتطوير والابتكار.
في حين أوضح وزير الصناعة، أن بناء الشراكات الدولية يعد عنصرًا أساسيًّا في التصدي للتحديات المعاصرة. خاصة في مجالات الغذاء والمياه والطاقة، وأمن سلاسل التوريد العالمية المستدامة. هذا إضافة إلى الوصول الموثوق للمعادن الحيوية التي تشكل أهمية بالغة في دعم التوجهات العالمية للتحول نحو الطاقة النظيفة.

أخبار سارة تنتظر الشعب السعودي

وكانت وزارة الصناعة والثروة المعدنية في المملكة العربية السعودية ذكرت في وقت سابق، أن الثروات المعدنية في المملكة تنتشر في أكثر من 5,300 موقع. وتقدر قيمتها بنحو 5 تريليونات ريال. مشيرة إلى أن المملكة تنتج العديد من المعادن والمنتجات المعدنية التي لها دور مهم في تطوير سلاسل القيمة للمعادن الفلزية. كالحديد، والنحاس، والزنك، والذهب، وكذلك منتجات المعادن اللافلزية. مثل: الأسمدة الفوسفاتية، والأسمنت.

وتمتلك المملكة العربية السعودية احتياطيات من الفوسفات تبلغ 313 مليون طن، واحتياطيات محتملة تبلغ 5.5 مليار طن. ويستخدم الفوسفات في صناعة الأسمدة، وصناعة الخزف، وصناعة الزجاج. كما تمتلك المملكة احتياطيات من الذهب تبلغ 300 طن. ويستخدم الذهب في صناعة المجوهرات، وصناعة الإلكترونيات، وصناعة الأسنان.

في حين تمتلك المملكة العربية السعودية احتياطيات من النحاس تبلغ 2.2 مليون طن. ويستخدم النحاس في صناعة الأسلاك، وصناعة الموصلات الكهربائية، وصناعة السباكة. بينما تمتلك احتياطيات من الحديد تبلغ 3.3 مليار طن. الذي يستخدم الحديد في صناعة الصلب، وصناعة السيارات، وصناعة البناء.

وتسعى المملكة العربية السعودية إلى تطوير قطاع التعدين، وذلك من خلال جذب الاستثمارات الأجنبية، وتطوير البنية التحتية اللازمة لقطاع التعدين. وتتوقع المملكة العربية السعودية أن يساهم قطاع التعدين في الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 10% بحلول عام 2030.

مقالات ذات صلة:

وزير الصناعة: ثروات معدنية جديدة تدعم اقتصاد السعودية

 

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.