عبر «سوبر فلورز».. «تويتر» تعتزم تحقيق أرباح بقيمة 7.5 مليارات دولار

0 64

تسعى شركة تويتر المالكة لموقع التدوينات القصيرة تويتر، إطلاق خدمات مدفوعة لمستخدميها كوسيلة لتنويع عائداتها، من بينها خاصية سوبر فلورز.

اقرأ أيضًا..أوباما في المرتبة الأولى.. حسابات تويتر الأعلى متابعة 2020

موقع تويتر-سوبر فلورز
موقع تويتر-سوبر فلورز

وأوضح بيان لتويتر أن الشركة تدرس فرصًا للتمويل بواسطة المستخدمين، منها مثلًا استحداث ما سمّاه (سوبر فولوز)، أو (الاشتراكات المميزة) التي تتيح للمصممين ووسائل الإعلام الحصول على دعم مباشر من متابعيهم لتشجيعهم على الاستمرار في إنشاء محتوى يحبه جمهورهم.

اقرأ أيضًا..رئاسة المملكة لمجموعة العشرين تُدشن حسابًا على «تويتر»

سوبر فلورز

وعرضت تويتر تفعيل ميزة سوبر فولوز، خلال الاجتماع السنوي للمستثمرين، ومن المتوقع أن تعلن تفاصيل إضافية عن هذا المنتج الجديد خلال الأشهر المقبلة.

ويتيح هذا البرنامج لمتابعي شخصية أو جهة ما، فرصة الاشتراك في حسابها، مقابل بضعة دولارات شهريًا، نظير الحصول على محتوى حصري أو مراجعة على منتجات مشتقة أو على نشرات إخبارية، أو حتى الانضمام إلى مجموعة خاصة.

اقرأ المزيد..” هلا بالجيمرز”..تويتر يطلق أول برنامج عربي للرياضات الإلكترونية

وتتجه شركة تويتر التي يرتادها يوميًا ما معدله نحو 192 مليون مستخدم «يمكن تحقيق دخل» منهم، لإقناع السوق بقدرتها على جذب المزيد من المستخدمين وتنويع إيراداتها، عبر خاصية سوبر فلورز.

وعلّق مؤسس المجموعة، جاك دورسي على أداء تويتر: “نتعرض للانتقاد لثلاثة أسباب: لأننا بطيئون، ولأننا غير مبتكرين، ولأن لا ثقة بنا”.

وشدد دورسي أن تويتر تطمح لأن يبلغ مستخدميها 315 مليون مستخدم بحلول العام 2023.

وحول الإيرادات، أكد دورسي أنه من المقرر رفع الإيرادات السنوية بحلول الموعد نفسه إلى 7.5 مليارات دولار على الأقل، أي أكثر من ضعف الإيرادات التي حققتها المجموعة العام الماضي والبالغة 3.7 مليارات دولار.

وهذه المرة الأولى التي تعلن فيها «تويتر» أهدافًا مالية بعيدة المدى، في حين أدى هذا التفاؤل إلى ارتفاع قيمة الأسهم في «وول ستريت».

إلا أن ترجمة هذه الطموحات إلى واقع، تستلزم استثمارات كبيرة في وقت ينتقد المعلنون والجهات الناظمة والمجتمع المدني، نموذج منصات الإنترنت الكبيرة التي تقدم خدمات مجانية في مقابل بيانات المستخدمين.

ولا تُشكل حصة «تويتر» سوى 0.9% من سوق الإعلانات الرقمية العالمية، وفقًا لشركة «إي ماركتر»، وهي تتخلف بأشواط عن «غوغل» (30%) و«فيس بوك» (24%).

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.