منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

الفيدرالي الأمريكي يلمّح إلى خفض أسعار الفائدة هذا العام

0

ألمح مسؤولون في الفيدرالي الأمريكي، إلى إمكانية خفض أسعار الفائدة مرة واحدة على الأقل قبل نهاية العام، مع التعبير عن حذرهم بشأن سرعة تراجع التضخم.

احتمالية خفض أسعار الفائدة في ظل ارتفاع التضخم

وفي مؤشرات على عدم اليقين، امتنع صانعو السياسة عن تحديد تواريخ محددة لخفض أسعار الفائدة، تاركين الباب مفتوحًا لتقييم مسار الاقتصاد الأمريكي وتأثيره على التضخم.

وفي هذا الصدد، أكدت أدريانا كوغلر؛ عضو مجلس الاحتياطي الفيدرالي، على ثقتها بمسار انخفاض التضخم، مشيرة إلى احتمالية خفض أسعار الفائدة لاحقًا هذا العام.

وأوضحت “كوغلر” خلال كلمة ألقتها في معهد “بيترسون” للاقتصاد الدولي في واشنطن: “على الرغم من تفاؤلي الحذر بشأن انخفاض التضخم، إلا أنه لا يزال مرتفعًا للغاية وبطيء الانخفاض”.

وأضافت: “نحن نراقب عن كثب مسار التضخم وسنتخذ الإجراءات المناسبة في الوقت المناسب لدعم اقتصاد قوي ومستقر”.

وتأتي هذه التصريحات في الوقت الذي لا يزال فيه التضخم عند مستويات مرتفعة، مع بلوغه 8.6% في مايو 2024، متجاوزًا بكثير هدف البنك المركزي المحدد بـ 2%.

ويرجع بعض المحللين الارتفاع المستمر في التضخم إلى عوامل مختلفة، بما في ذلك اضطرابات سلاسل التوريد، وارتفاع أسعار الطاقة، والحرب في أوكرانيا.

وفي ظل هذه الظروف المعقدة، يواجه الفيدرالي الأمريكي تحديًا صعبًا في موازنة مكافحة التضخم مع تجنب إلحاق الضرر بالنمو الاقتصادي.

بينما تشير تصريحات مسؤولي الفيدرالي إلى اتجاه حذر نحو خفض أسعار الفائدة في وقت لاحق من هذا العام، مع التأكيد على ضرورة مراقبة مسار التضخم عن كثب واتخاذ خطوات مدروسة للحفاظ على استقرار الاقتصاد، وفقًا لـ “رويترز“.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.