منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

127 شركة تنقل مقراتها الإقليمية إلى السعودية في الربع الأول 2024

0

شهدت المملكة في الربع الأول، من عام 2024 تحولًا استثماريًا ملحوظًا، إذ ارتفع عدد الشركات العالمية، التي نقلت مقارها الإقليمية إلى العاصمة السعودية الرياض، بنسبة مذهلة بلغت 477% مقارنة، بالفترة نفسها من العام السابق.

ويعكس هذا النمو الكبير جاذبية السوق المحلية، والجهود المبذولة لتحسين بيئة الاستثمار، وتوفير الحوافز الضريبية للشركات العالمية.

السعودية وجهة استثمارية

كما تسعى المملكة جاهدة لتعزيز مكانتها كوجهة استثمارية مفضلة، إذ تركز وزارة الاستثمار على تحسين البنية التشريعية والتنظيمية، لدعم البيئة الاستثمارية.

بما في ذلك إطلاق حزمة جديدة من الحوافز الضريبية، لتشجيع نقل مقار الشركات إلى المملكة. ما يشمل إعفاءات من ضريبة الدخل لمدة تصل إلى 30 عاما، وهو إجراء يعكس. التزام السعودية بتعزيز الاستثمارات ودعم النمو الاقتصادي، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء السعودية.

ووفقًا لتقرير حديث أصدرته وزارة الاستثمار، تمكنت من معالجة 34 من التحديات التي تواجه المستثمرين. سواء تشريعية أو إجرائية، بزيادة قدرها 89%، مقارنة، بالربع الأول من العام الماضي.

الرياض السعودية

استكشاف الفرص الاستثمارية

وتعاملت الوزارة مع 445 طلبًا للحصول على تأشيرة زيارة مستثمر. والتي تمنح للمستثمرين من خارج المملكة لتمكينهم من زيارة السعودية واستكشاف الفرص الاستثمارية هناك.

وقدمت وزارة الاستثمار نحو 58 ألف خدمة عبر منصتها الإلكترونية، بزيادة 29% عن الفترة ذاتها من عام 2023.

فيما ارتفعت نسبة تقديم الخدمات الاستشارية عبر مراكز الخدمة الشاملة، لتمثل 40% من إجمالي الخدمات المقدمة.

 

صفقة استثمارية في السعودية

كما تم إتمام 64 صفقة استثمارية في السعودية خلال الربع الأول من العام الجاري.

واحتلت الولايات المتحدة المرتبة الأولى من حيث الصفقات المبرمة بنحو 11 صفقة، فيما جاءت المملكة المتحدة في المرتبة الثانية بنحو 5 صفقات، تلتها الإمارات وسنغافورة بنحو 3 صفقات لكل منهما، وتوزعت البقية على 6 دول أخرى.

أصدرت الوزارة 3157 رخصة في الربع الأول من 2024، بزيادة قدرها 93% مقارنة بـ 1637 رخصة في الفترة ذاتها من العام السابق.

وحققت المملكة إنجازًا تاريخيًا جديدًا بتصدرها دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في قطاع الاستثمار الجريء لعام 2023. بحسب منصة “MAGNiTT” المتخصصة في اصدار بيانات الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة في المنطقة.

قفزة نوعية في قيمة الاستثمارات

بلغت قيمة الاستثمارات الجريئة في المملكة 52% من إجمالي قيمة الاستثمارات في المنطقة، بزيادة قدرها 33% عن عام 2022. ويعكس هذا النمو الهائل جاذبية السوق السعودي، ويعزز بيئته التنافسية، ويرسخ قوة اقتصاد المملكة كأكبر اقتصاد في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

 

بينما، أرجعت البيانات هذا النمو إلى الدعم الكبير الذي تقدمه رؤية 2030 لمنظومة الاستثمار الجريء والشركات الناشئة. فقد تم إطلاق العديد من المبادرات الحكومية المحفزة، وتطوير البيئة التشريعية والتنظيمية، وظهور أعداد متزايدة من المستثمرين الفاعلين من القطاع الخاص ورواد الأعمال المبتكرين.

وفي هذا السياق، أكد الدكتور نبيل بن عبد القادر كوشك، الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة شركة رأس المال الجريء السعودية (SVC)، أن تصدر المملكة لمشهد الاستثمار في المنطقة، هو نتاج الجهود الحثيثة التي تبذلها الشركة. فقد ارتفعت قيمة الاستثمارات الجريئة، في المملكة 21 مرة منذ تأسيس SVC في عام 2018.

 

كما تلتزم SVC بالاستمرار في تحفيز وتطوير القطاع في المملكة، من خلال تحفيز المستثمرين من القطاع الخاص لتوفير الدعم للشركات الناشئة والمنشآت الصغيرة والمتوسطة. ويساهم ذلك في تنويع الاقتصاد الوطني وتحقيق أهداف رؤية 2030.

أهمية هذا الإنجاز

في حين يعد تصدر المملكة لدول المنطقة في هذا القطاع إنجازًا هامًا يعكس تطورًا اقتصاديًا وماليًا غير مسبوق. كما يعكس ثقة المستثمرين في المملكة واقتصادها، ويشجع على المزيد من الاستثمارات في مختلف القطاعات.

ويعد الاستثمار الجرئ، نوع من التمويل يقدم للشركات الناشئة أو الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم التي لديها إمكانات نمو عالية. كما يتميز هذا النوع من الاستثمار بمخاطرة عالية. حيث أنه يقدم في مراحل مبكرة من عمر الشركة، قبل أن تُثبت نفسها في السوق.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.