منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

الحجاج المتعجلون يؤدون طواف الوداع وسط منظومة خدمات متكاملة

يواصل حجاج بيت الله الحرام من المتعجلين أداء طواف الوداع حول الكعبة المشرفة، خاتمة مناسك الحج، وذلك وسط منظومة متكاملة من الخدمات المقدمة من قبل الهيئة العامة للعناية بالحرمين الشريفين “الحرمين الشريفين” والجهات المعنية العاملة في الحج.

وتأتي هذه الخدمات تجسيدًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، حفظهما الله، بضرورة بذل أقصى الجهود لخدمة حجاج بيت الله الحرام والتيسير عليهم في أداء مناسكهم.

 

استعدادات مكثفة لخدمة ضيوف الرحمن

حرصت الهيئة العامة للعناية بالحرمين الشريفين على تجهيز المسجد الحرام بكل ما يلزم لتوفير بيئة مناسبة لضيوف الرحمن، حيث تم تجهيز 194 بابًا لتسهيل حركة الحجاج داخل المسجد الحرام. وتجهيز 519 سلمًا لضمان سهولة الوصول إلى مختلف مستويات المسجد. بالإضافة إلى تجهيز 194 مصعدًا كهربائيًا لمساعدة كبار السن والمرضى على التنقل. كما تم فرش المسجد الحرام بـ 33 ألف سجادة للصلاة. وتم تخصيص 340 مصلى للصلاة في صحن المطاف. علاوة على توفير 2800 متطوع لتقديم المساعدة للحجاج والإجابة على أسئلتهم. وتركيب 883 وحدة تكييف لضمان برودة المسجد الحرام في ظل ارتفاع درجات الحرارة. و4323 مروحة تهوية ورذاذ لتوفير بيئة مريحة للحجاج. كما تم توفير 251 عربة كهربائية كبيرة لنقل كبار السن والمرضى. وتجهيز 8000 سماعة لنظام الصوت لضمان سماع الحجاج للدعاء والتوجيهات. بالإضافة إلى توفير 10 آلاف عربة يدوية لنقل أمتعة الحجاج. وتقديم خدمات الإرشاد المكاني بأكثر من 50 لغة لمساعدة الحجاج من مختلف أنحاء العالم.

جهود المملكة لضمان راحة الحجاج

بالإضافة إلى جهود الهيئة العامة للعناية بالحرمين الشريفين، عملت مختلف الجهات المعنية في الحج على توفير منظومة متكاملة من الخدمات لضيوف الرحمن، شملت نشر المزيد من رجال الأمن في جميع أنحاء المسجد الحرام ومحيطه لضمان سلامة الحجاج وتسهيل حركتهم. وتعزيز خطوط النقل العام وتوفير المزيد من الحافلات لنقل الحجاج بين مختلف المواقع الدينية وأماكن الإقامة. بالإضافة إلى توفير المزيد من الفرق الطبية والعيادات المتنقلة في جميع أنحاء المدينة المنورة لتقديم الخدمات الصحية للحجاج. وتوفير كميات كبيرة من المواد الغذائية والمياه في مختلف المواقع لتلبية احتياجات الحجاج. كما تم فتح المزيد من المطاعم والمحلات التجارية لتوفير كافة السلع والاحتياجات بأسعار مناسبة. وتوفير أماكن إقامة مناسبة للحجاج بأسعار مناسبة في جميع أنحاء المدينة المنورة. علاوة على تعزيز عدد المشايخ والعلماء لتقديم الإرشاد الديني للحجاج والإجابة على أسئلتهم. وتوفير كتيبات وترجمات للقرآن الكريم وكتب السنة النبوية بلغات متعددة.

 

وتجسد الاستعدادات والخدمات المتكاملة التي تم توفيرها لحجاج بيت الله الحرام هذا العام حرص المملكة العربية السعودية على تنظيم موسم حج استثنائي يليق بمكانة هذه الفريضة العظيمة، ويتيح للحجاج من جميع أنحاء العالم أداء مناسكهم في أجواء من الراحة والسكينة.

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.