الأسهم الآسيوية تُنهي تداولات اليوم على تباين

أنهت الأسهم الآسيوية، تعاملات اليوم الأربعاء، الموافق 23 نوفمبر 2022، على تباين في أغلب تداولاتها، متأثرة بضعف العملات وتزايد مخاوف قيود الإغلاق في الصين.

الأسهم اليابانية

تغلق الأسواق المالية في اليابان في عطلة رسمية اليوم، احتفالًا بعيد شكر العمال، على أن تستأنف معاملاتها غدًا الخميس.

 

وأغلق مؤشر “نيكي” جلسة أمس مرتفعًا بنسبة 0.61%؛ ليسجل 28115 نقطة.

 

كما صعد مؤشر “توبكس” الأوسع نطاقًا بنسبة 1.12%، عند 1994 نقطة.

 

اقرأ أيضًا:

الأسهم الآسيوية تتراجع.. واليابانية ترتفع

 

الأسهم الصينية

في حين، تباين أداء الأسهم الصينية، تزامنًا مع انخفاض اليوان مقابل الدولار الأمريكي.

 

يأتي ذلك وسط مخاوف بشأن تداعيات سياسة “صفر كوفيد” على الاقتصاد، وأزمة سوق العقارات في البلاد.

 

وتوقع صندوق النقد الدولي، نمو اقتصاد الصين بنسبة 3.2% هذا العام، و4.4% في العام المقبل 2023 و العام اللاحق 2024.

 

وأكد حاجة البلاد لتعديل سياسة “صفر كوفيد”، وتعزيز الثقة في سوق العقارات لدعم النمو العام المقبل.

 

فيما توقع وانغ ييمينغ؛ مستشار المركزي الصيني، نمو الاقتصاد بنسبة 5% على الأقل خلال عام 2023، إذا انتهت الاضطرابات المتعلقة بفيروس كورونا.

 

على جانب آخر، رجح سام فاضلي؛ كبير محللي قطاع الصحة لدى وكالة “بلومبرج إنتليجنس” امتداد سياسة “صفر كوفيد” في الصين، إلى ما بعد عام 2023.

 

وأشار إلى أن إعادة الفتح الكامل للاقتصاد، قد يؤدي إلى إرباك النظام الصحي الذي يعاني بالفعل من ضغوط حالية.

 

وارتفع مؤشر “شنغهاي المركب” بنسبة 0.26%، إلى 3096 نقطة.

 

كما زاد مؤشر “سي إس آي 300” بنسبة طفيفة 0.11%؛ إلى 3773 نقطة.

 

بينما انخفض مؤشر “شنتشن المركب” 0.34%، إلى 1995 نقطة.

 

اقرأ المزيد:

الأسهم الآسيوية تتراجع.. والصينية تتباين

 

الأسهم الكورية الجنوبية

في المقابل، أغلقت بورصة سيئول للأوراق المالية، جلساتها على ارتفاع؛ إذ سجل مؤشر كوسبي صعودًا بحوالي 0.53%؛ ليبلغ 2,418.01 نقطة، متجهًا نحو مستويات مرتفعة.

 

اقرأ أيضًا:

 

 

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.