منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

اختتام ناجح لمشاركة المملكة في يوروساتوري 2024

0

اختتمت المملكة العربية السعودية مشاركتها بنجاح في المعرض الدولي للدفاع والأمن “يوروساتوري 2024م” الذي أقيم في العاصمة الفرنسية باريس خلال الفترة من 17 إلى 21 يونيو 2024م. وشهد الجناح السعودي تفاعلاً واسعاً من قبل الزوار، ممّا يعكس المكانة المرموقة التي تحتلها المملكة في مجال الصناعات العسكرية.

عروض متميزة وتعزيز الشراكات

ووفقًا لـ وكالة الأنباء السعودية، جسّدت مشاركة المملكة في المعرض، من خلال الهيئة العامة للصناعات العسكرية، جهودها الدؤوبة لتطوير هذا القطاع الاستراتيجي. وعكس الجناح السعودي عروضاً متميزة لأحدث التقنيات والمنتجات الوطنية، مُبرزاً التقدم الكبير الذي حققته المملكة في مجال التوطين والتصنيع الدفاعي.

مشاركة فاعلة ولقاءات مثمرة

شهد الجناح السعودي العديد من الاجتماعات واللقاءات المثمرة مع المستثمرين والشركات العالمية، حيث تمّ التباحث حول فرص الاستثمار في قطاع الصناعات العسكرية بالمملكة، وتعزيز التعاون الدولي في هذا المجال.

مباحثات هادفة حول الاستثمار والتوطين

ألقى معالي محافظ الهيئة العامة للصناعات العسكرية، المهندس أحمد بن عبدالعزيز العوهلي، كلمة خلال فعاليات اليوم السعودي الفرنسي، تناولت “بناء شراكات صناعية ودفاعية بين السعودية وفرنسا”. كما ناقش نائب المحافظ لقطاع التمكين، صالح بن عبدالله العقيلي، “الإطار التنظيمي وتنظيم سياسة المحتوى المحلي في المملكة العربية السعودية”.

تعاون وتكاتف الجهات

تجسّدت مشاركة المملكة في يوروساتوري 2024م تضافر جهود العديد من الجهات من القطاعين العام والخاص، بما في ذلك وزارة الاستثمار، والهيئة العامة للتطوير الدفاعي، وعدد من كبرى الشركات الوطنية المتخصصة في مجال الصناعات العسكرية.

وأثمرت مشاركة المملكة في المعرض عن العديد من المكتسبات الوطنية لقطاع الصناعات العسكرية، بما في ذلك:

تعزيز مكانة المملكة كمركز إقليمي رائد في مجال الصناعات العسكرية.

  • جذب الاستثمارات النوعية في القطاع.
  • تعزيز التعاون الدولي في مجال الصناعات الدفاعية.
  • تسليط الضوء على القدرات المحلية في مجال التصنيع الدفاعي.
  • دعم مسيرة توطين الصناعات العسكرية وتعزيزها.

شكلت مشاركة المملكة في يوروساتوري 2024م علامة فارقة في مسيرة تطوير قطاع الصناعات العسكرية بالمملكة. ورسخت مكانة المملكة كوجهة استثمارية رائدة في هذا المجال. وتؤكّد هذه المشاركة التزام المملكة بتحقيق أهدافها الاستراتيجية في مجال التوطين والتصنيع الدفاعي، وتعزيز أمنها واستقرارها، ودعم مسيرة التنمية المستدامة.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.