أرامكو تُدشن تحالفًا استراتيجيًا مع ساب السعودية

0 80

دشنت شركة الزيت العربية السعودية “أرامكو السعودية“، تحالًا إستراتيجيًّا، مع شركة (ساب السعودية)، لتنفيذ مشروع للتوسّع الرقمي في نظام تخطيط موارد الشركة.

اقرأ أيضًا..أرامكو تُبرم 6 مذكرات تفاهم مع شركات عالمية

أرامكو

وأكدت أن الاتفاقية تُعد خطوة أخرى في مسيرة التحوّل والريادة الرقمية بأرامكو السعودية، ما يمهّد الطريق لمزيد من التكامل بين التقنيات الجديدة في مشهد تقني سريع التطوّر.

نظام ساب

ويعمل نظام (ساب) لتخطيط موارد الشركة، على نشر تقنيات الثورة الصناعية الرابعة المبتكرة، بما فيها الخدمات التي تعتمد على الحوسبة السحابية، والتحليلات المتاحة للمستخدمين، والتنقل، والتعلم الآلي، والذكاء الاصطناعي، والتحليلات المتقدمة، وحلول إنترنت الأشياء.

اقرأ المزيد..أرامكو للتطوير توقّع اتفاقية لتأسيس مشروعٍ مشترك مع كوجنايت أي إس

ومن المتوقع أن تُؤثر إسهامات أرامكو السعودية، في بيئة الأعمال المحلية، من خلال توسيع نطاق التحالف الإستراتيجي مع (ساب السعودية)، في توفير الوظائف، والتدريب، وتوطين خدمات الموردين، والأبحاث والتطوير، إضافة إلى تمكين المزيد من الكفاءات، حيث سيقدم مركز بيانات نظام (ساب) في المملكة حلولًا سحابية جديدة لأرامكو السعودية والشركات الأخرى.

برنامج التحول الرقمي

من جهته، أكد أحمد السعدي؛ النائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية في أرامكو السعودية، التزام الشركة ببرنامج التحوّل الرقمي، الذي يعمل على تحسين قدرتها في تلبية احتياجات عملائها في مختلف أنحاء العالم، ويضع معيارًا جديدًا لاستخدام التقنية في قطاع الطاقة.

أرامكو السعودية
أرامكو السعودية

وأكد أن هذه التقنيات والحلول القائمة ضمن مبادرات التحوّل الرقمي، ستنعكس على جميع أوجه أعمال الشركة، وذلك مجرد مثال آخر على كيفية تطبيق الشركة لأفضل الممارسات في هذا المجال، وتبنّي حلول الثورة الصناعية الرابعة، كما أنه يُعدّ إنجازًا مهمًا في مسيرة الشركة الرقمية، ويُسهم كذلك في تحقيق أهداف برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد (اكتفاء).

أرامكو
أرامكو

بدوره، أكد لوكا موسيتش؛ المدير المالي وعضو المجلس التنفيذي لشركة (ساب)، أن أرامكو السعودية و (ساب) خلال 23 عامًا من التعاون المثمر، أصبحتا شريكين استراتيجيين، حيث تم طوال هذه الفترة تقديم العديد من مبادرات الابتكار المشتركة، وأفضل الممارسات في أعمال النفط الخام والغاز، إضافة إلى تعزيز العمليات التجارية، وتوسيع أفق الفرص في هذا القطاع.

 

وأشار إلى أن أرامكو السعودية اتخذت الخطوة التالية في مسيرة التحوّل الرقمي بالانتقال إلى مؤسسة ذكية، وتنفيذ نظام (ساب) لتخطيط موارد المؤسسات للشركات الكبيرة، ومنصة متطورة لتقنية الأعمال إلى جانب العديد من التقنيات الأخرى.

وتدعم منصة ساب الجديدة، برنامج التحوّل الرقمي في شركة أرامكو السعودية، وتعزز تطبيق عمليات جديدة لأغلبية التطبيقات والحلول في مختلف أعمالها.

ويستخدم التصميم الجديد التقنيات الناشئة التي ستدفع أرامكو السعودية إلى مرحلة جديدة من المشاريع الذكية، متضمنة العديد من المزايا تشمل المعالجة الأكثر سرعة، والاستخدام الميسّر، والإصدار الفوري للتقارير، والتكامل مع الحلول السحابية، وتوحيد الأنظمة ما يقلل من الكلفة.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.