58.2 مليار دولار| روسيا: فائض الحساب الجاري يرتفع لأعلى مستوى منذ 1994

0

أعلن البنك المركزي الروسي، أن فائض الحساب الجاري في روسيا، ارتفع خلال الربع الأول من العام الجاري، إلى أعلى مستوى منذ عام 1994م على الأقل.

وأكد، عبر البيانات الرسمية، أن الارتفاع جاء مدعومًا من ارتفاع عوائد صادرات النفط والغاز الروسي وتراجع الواردات بفعل العقوبات الغربية.

وأظهرت البيانات، أن فائض الحساب الجاري في روسيا سجل خلال الثلاثة أشهر الأولى من هذا العام نحو 58.2 مليار دولار، مقارنةً بتسجيل 22.5 مليار دولار خلال نفس الفترة العام الماضي.

اقرأ المزيد:

البنك الدولي يتوقع انكماش الناتج الاقتصادي الأوكراني بنسبة 45.1%

بدوره، قال “أنطون سيلوانوف”؛ وزير المالية الروسي، إن تدفقات الصادرات استمرت دون أي تغيير، في حين انخفضت الواردات بشكل حاد بسبب القيود التي تفرضها الدول الغربية.

وتمكنت الحكومة الروسية، من تجميع 273.4 مليار روبل (3.4 مليار دولار)، بفضل ارتفاع أسعار الطاقة، وتخطط لاستخدام تلك الأموال في البرامج الاجتماعية والدعم الاقتصادي والاحتياجات الأخرى.

يُذكر أن العقوبات الغربية لم تتطل حتى الآن قطاع الطاقة الروسي على نطاق واسع؛ الأمر الذي حد من التوقعات حيال حدوث أكبر ركود اقتصادي في البلاد منذ عقود، وذلك بعدما استفاد القطاع الرئيسي في الاقتصاد الروسي من ارتفاع الأسعار.

اقرأ أيضًا:
روسيا توقف مزادات بيع السندات لهذا السبب
الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.