في الذكرى السادسة للبيعة.. الملك سلمان يقود السعودية نحو الرخاء

0 24

 تحتفي المملكة اليوم الأربعاء، بالذكرى السادسة لبيعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وما أنجزه خلال هذه الفترة من تقدم على كافة المستويات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، والارتقاء بالمرأة واستغلال طاقات الشباب بالطريقة المثلى.

اقرأ أيضًا..إنفوجرافيك| في الذكرى الثالثة للبيعة.. 7 إنجازات حققها ولي العهد

حققت المملكة خلال هذه الفترة تقدمًاملحوظًا، اعتمادًا على قوة رؤية 2030 التي طرحها صاحب السمو الملكي؛ الأمير محمد بن سلمان؛ ولي العهد في عام 2016، فاستطاعت المملكة أن تٌبرهن على قدرتها الهائلة في استغلال الموارد بشكل جيد، وتحقيق إنجازات على كافة الأصعدة، كما لم يُدّخر خادم الحرمين الشريفين جهدًا في دعم المواطن وإعانته على الظروف المعيشية وتوفير حياة كريمة له.

اقرأ المزيد..د. مساعد السعيد: تكريم خادم الحرمين الشريفين وولي العهد وسام يشعل جذوة الإبداع

الابن الـ 25 للمؤسس.. حفظ القرآن صغيرًا.. عشرات الجوائز والأوسمة

مشاريع تنموية وبرامج دعم غير محدودة للمواطنين

تنفيذ مشروعات ضخمة تجعل المملكة وجهة عالمية

48 مليار دولار مساعدات السعودية للمشاريع التنموية عالميًا

30 مليار ريال لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة خلال جائحة كورونا

نشأة الملك سلمان

وُلد خادم الحرمين الشريفين؛ الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود في 5 شوال عام 1354هـ، الموافق 31 ديسمبر 1935م، بمنطقة الرياض، وهو الابن الخامس والعشرون لمؤسس المملكة العربية السعودية؛ الملك عبد العزيز آل سعود -طيب الله ثراه-؛ حيث نشأ مع إخوته في القصر الملكي بالرياض، وكان يرافق والده في اللقاءات الرسمية مع الملوك وحكام دول العالم.

اقرأ أيضًا..«الملك سلمان» يصدر أمرًا ملكيًا يتعلق بضريبة القيمة المضافة لتنمية القطاع العقاري

مسيرته العلمية

التحق خادم الحرمين الشريفين بمدرسة الأمراء في الرياض؛ حيث درس فيها العلوم الدينية والحديثة، وختم القرآن الكريم كاملًا عند بلوغه سن العاشرة على يد الشيخ الراحل عبد الله خياط؛ إمام وخطيب المسجد الحرام، ومنذ صغره كان يُبدي اهتمامًا بالعلم، ثم حصل لاحقًا على العديد من الشهادات الفخرية والجوائز الأكاديمية، كان أبرزها ما يلي:

– الدكتوراه الفخرية في الآداب تقديرًا من جامعة أم القرى بمكة المكرمة.

– الدكتوراه الفخرية من الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة.

– الدكتوراه الفخرية من الجامعة الملية الإسلامية في دلهي.

– الدكتوراه الفخرية في الحقوق من جامعة واسيدا اليابانية؛ لإسهاماته البارزة في المملكة.

–وسام «كنت» من أكاديمية برلين-براندنبرغ للعلوم الإنسانية؛ لمساهماته العلمية.

اقرأ المزيد..“مركز الملك سلمان للإغاثة” يوزع أكثر من 45 طنًا من السلال الغذائية للأسر الأكثر احتياجًا في لبنان

مسؤوليات ومناصب رفيعة

تقلد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، العديد من المناصب والمسؤوليات الرفيعة في المملكة، أبرزها:

  1. رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض.
  2. رئيس اللجنة التنفيذية العليا لتطوير الدرعية.
  3. رئيس مجلس الأمناء لمكتبة الملك فهد الوطنية.
  4. الأمين العام لمؤسسة الملك عبد العزيز الإسلامية.
  5. الرئيس الفخري لمركز الأمير سلمان الاجتماعي.
  6. ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الرياض الخيرية للعلوم».
  7. رئيس مجلس أمناء مؤسسة عبد العزيز بن باز الخيرية.
  8. الرئيس الفخري لمجلس إدارة مؤسسة عبد العزيز بن باز الخيرية.
  9. رئيس مجلس إدارة جمعية الأمير سلمان للإسكان الخيري.
  10. رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض، وكثير من المناصب الأخرى.

جوائز وأوسمة

حصد الملك سلمان العديد من الجوائز والأوسمة؛ منها وشاح الملك عبدالعزيز من الطبقة الأولى؛ أعلى وسام بالمملكة، كما حصل على العديد من الأوسمة والجوائز، أبرزها: وسام بمناسبة مرور ألفي عام على إنشاء مدينة باريس، قلده إياه الرئيس جاك شيراك في باريس عام 1985م، ووسام الكفاءة في الدار البيضاء عام 1989م، وجائزة جمعية الأطفال المعوقين بالمملكة للخدمة الإنسانية، ووسام البوسنة والهرسك الذهبي؛ لدعمه وجهوده في تحرير البوسنة والهرسك، والوسام البوسني للعطاء الإسلامي من الدرجة الأولى؛ لجهوده في نصرة الإسلام والمسلمين في البوسنة والهرسك، ودرع الأمم المتحدة لتقليل آثار الفقر في العالم.

اقرأ المزيد..“مركز الملك سلمان للإغاثة” يواصل توزيع السلال الغذائية للأسر المتعففة في شمال لبنان

وشملت الجوائز أيضًا، وسام نجمة القدس؛ لما قدمه من أعمال استثنائية لخدمة الشعب الفلسطيني، ووسام «سكتونا» الأعلى في جمهورية الفلبين؛ لمساهمته في النشاطات الإنسانية ودعمه للمؤسسات الخيرية، وجائزة البحرين للعمل الإنساني لدول مجلس التعاون الخليجي، وجائزة الأولمبياد الخاص الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا؛ أرفع جوائزها؛ لجهوده في خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة بالمملكة، وتشجيعه للبحث العلمي في مجال الإعاقة، والعديد من الجوائز والأوسمة الأخرى.

رؤية 2030

وتعد رؤية المملكة 2030 من ضمن أبرز إنجازات الملك سلمان؛ إذ تعتمد على ثلاثة محاور: “مجتمع حيوي، اقتصاد مزدهر ووطن طموح”، وتستند إلى مقوّمات المملكة ومكامن قوّتها لدعم المواطنين في تحقيق تطلعاتهم.

وجاءت الرؤية لتحقق الإصلاح الاقتصادي على كافة المستويات، سواء المالية أو الاستثمارات العامة، أو على نطاق مجالات الإسكان،  كما وجهت اهتمامها لتطوير الصناعة الوطنية، وزيادة عدد المعتمرين بعد تطوير البنية التحتية، وتحقيق جودة الحياة للمواطن، والعمل على تطوير القطاع المالي.

وتهدف الرؤية إلى زيادة الإيرادات غير النفطية ستة أضعاف من 43.5 مليار دولار سنويًا إلى 267 مليار دولار سنويًا، ومن أهم أهدافها الاستراتيجية، زيادة الصادرات غير النفطية من 16% إلى 50% من الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي؛ ما دفع القيادة الرشيدة إلى التركيز على الحوافز المالية والترويج للصناعات المحلية، وتوفير بيئة تطلق إمكانيات الأعمال، وتوسّع القاعدة الاقتصادية، وتوفر فرص عمل لجميع السعوديين، ودفع صندوق الاستثمارات العامة السعودي ليصبح أضخم الصناديق السيادية عالميًا.

وتمكنت حكومة المملكة خلال الأعوام الماضية من طرح أول جزء من شركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو للاكتتاب العام في البورصة، والمحدد بـ 5 %.

وتتضمن الرؤية إعادة هيكلة قطاع الإسكان؛برفع نسب تملك السعوديين عبر خيارات إسكانية تنوّعت ما بين قروض مدعومة من صندوق التنمية العقارية، أو وحدات جاهزة، أو وحدات على الخريطة أو البناء الذاتي،  مع العمل على  زيادة مشاركة السيدات في سوق العمل من 22% إلى 30%، وخفض نسبة البطالة بين السعوديين من 11.6% إلى 7%.

مشاريع تنموية

حققت المملكة في عهد الملك سلمان نهضة اقتصادية، شملت تنفيذ مشروعات ضخمة، ستُغير مفهوم السياحة والتنمية والاقتصاد في المنطقة، وتجعل المملكة وجهة عالمية يقصدها الجميع.

ويأتي ذلك في إطار دعم المملكة للمشاريع التنموية حول العالم؛ حيث بلغ إجمالي المساعدات التي تقدمها السعودية للمشاريع التنموية على مستوى العالم، نحو 48 مليار دولار.

وشملت المشاريع الاقتصادية التي ستغير من شكل المملكة، مشروع مدينة جدة الاقتصادية؛ الذي يضم أطول برج في العالم بتكلفة 1.4 مليار دولار، على مساحة 2.6 مليون قدم مربع، بارتفاع ألف متر،متجاوزًا“برج خليفة” بالإمارات البالغ ارتفاعه 828 مترًا.

ويعد مشروع نيوم ضمن أبرز مشاريع المملكة التنموية، ويمتد بين ثلاث دول: السعودية، مصر، والأردن، ويقع على مساحة 26.500 كم2، ويطل من الشمال والغرب على البحر الأحمر وخليج العقبة بطول 468 كم، ويحيط به من الشرق جبال يبلغ ارتفاعها 2500 متر.

ويأتي مشروع القدية ضمن رؤية 2030 للاهتمام بقطاع الترفيه، كأكبر مدينة ترفيهية، وثقافية، ورياضية على مستوى العالم بمنطقة “القِدِيّة” الصحراوية، على مساحة 334 كم، وعلى بُعد 40 كم من وسط الرياض.

وتشمل المشروعات أيضًا، قطار الحرمين أحد أهم المشاريع في عهد الملك سلمان، وأضخم مشاريع النقل العام في الشرق الأوسط؛ لتسهيل حركة المسافرين، خاصة في مواسم العمرة والحج؛ حيث تستغرق رحلته المباشرة من مكة إلى المدينة المنورة 120 دقيقة فقط، بطاقة استيعابية تبلغ 60 مليون راكب سنويًا.

وهناك مشروع تطوير منتجعات سياحية استثنائية على أكثر من 50 جزيرة طبيعية بين مدينتي أملج والوجه، على مساحة 34 ألف كم مربع.

دعم المرأة

رفع الملك سلمان من نسب مشاركةالمرأة في القطاعين العام والخاص،وتعزيز مكانتها الاجتماعية؛ ما حقق توازنًا كبيرًا يخدم جهود التنمية في البلاد؛ حيث دخلت السعوديات مرحلة تاريخية، بدءًا من تسجيلهن كمرشحات في انتخابات المجالس البلدية، مرورًا باختيارهن دبلوماسيات، وصولًا إلى مشاركتهن في صنع القرار.

وخصصت رؤية 2030 جزءًا كبيرًا للمرأة، يتعلقبتمكينها اجتماعيًا واقتصاديًا وسياسيًا، وتوفير مناخ آمن وخدمات تسهل عليها القيام بواجباتها، مع تمتعها بحقوقها كاملة في جميع المجالات.

وشملت قرارات دعم المرأة السماح لها بقيادة السيارة، والسفر بدون إذن وليها، وتشجيعها على ممارسة الرياضة، والسماح لها بتأسيس نشاط تجاري.

مواجهة كورونا

حطمت السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين التوقعات بتعاملها مع وباء كورونا، فلم تقتصر إجراءاتها على الحد من انتشار الوباء؛ بل امتدت لإنقاذ ودعم القطاع الخاص قبل أن يتكبد خسائر فادحة.

وشملت القرارات، دعم تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة؛ لتخفيف آثار التدابير الاحترازية لمكافحة فيروس “كورونا”، مع إيداع 30 مليار ريال لصالح البنوك وشركات التمويل، مقابل تأجيل دفع مستحقات القطاع المالي، وبرنامج تمويل الإقراض لتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة بمبلغ 13.2 مليار ريال؛ عن طريق منح قروض من البنوك وشركات التمويل؛ ليصل إجمالي المبالغ المخصصة نحو 218 مليار ريال.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.