منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

وفد بريطاني ضخم يزور الرياض لعرض فرص الاستثمار في المملكة

أعلن وزير الدولة للتجارة والأعمال والرقابة في المملكة المتحدة، اللورد دومنيك جونسون، عن زيارة وفد ضخم يضم أكثر من 500 رجل أعمال ومسؤول بريطاني إلى الرياض هذا الشهر، وستقام فعاليات “معًا لمستقبل أفضل” على مدار يومين؛ بهدف عرض ما يمكن أن تقدمه الشركات البريطانية للمملكة.

 

قد يعجبك..مستقبل صيانة السيارات الكهربائية ببريطانيا في خطر

 

طموحات الوفد البريطاني للمشاركة في رؤية 2030

أكد اللورد جونسون في مقابلة مع قناة “العربية” التلفزيونية أن الشركات البريطانية تطمح للمشاركة في مشاريع رؤية المملكة 2030 الضخمة، مشيرًا إلى أن هذه المشاريع تقدم فرصًا استثمارية هائلة للشركات من جميع أنحاء العالم، وأن الشركات البريطانية لديها خبرة واسعة في مجالات مثل البنية التحتية، والطاقة المتجددة، والرعاية الصحية، والتعليم.

جذب رؤوس الأموال من دول الخليج

شدد اللورد جونسون على أن جذب رؤوس الأموال من دول الخليج يعد من أولوياته الرئيسية. موضحًا أن دول الخليج تمتلك سيولة ورؤوس أموال ضخمة، وصناديق سيادية كبيرة، مثل صندوق الاستثمارات العامة، وصندوق الاستثمار الكويتي. والتي تمثل فرصًا هائلة للتعاون مع المملكة المتحدة.

علاقة تاريخية مع دول الخليج

أشار اللورد جونسون إلى أن علاقة المملكة المتحدة مع دول الخليج تمتد لأكثر من 150 عامًا. كما أن هناك العديد من الاستثمارات الخليجية في المملكة المتحدة، بما في ذلك نوادي كرة القدم والإسكان والجامعات. مضيفًا أن بعض الجامعات البريطانية قد بدأت في فتح مقرات لها في دول الخليج؛ ما يدل على قوة العلاقات بين الجانبين.

محادثات التجارة الحرة مع دول الخليج

أكد اللورد جونسون أهمية محادثات التجارة الحرة مع دول الخليج، معربًا عن أمله في التوصل إلى اتفاقية تجارية قريبًا. موضحًا أن هذه الاتفاقية ستسهم في تعزيز التجارة والاستثمار بين المملكة المتحدة ودول الخليج. وستقدم فوائد كبيرة لاقتصادات كلا الجانبين.

تعد زيارة الوفد البريطاني إلى الرياض حدثًا مهمًّا يعكس رغبة المملكة المتحدة في تعزيز العلاقات الاقتصادية مع المملكة العربية السعودية ودول الخليج. كما تقدم هذه الزيارة فرصًا كبيرة للشركات البريطانية لعرض إمكانياتها والتعاون مع الشركات السعودية في مشاريع رؤية المملكة 2030.

 

مقالات ذات صلة:

الرياضة النسائية تسجل رقم قياسي جديد في بريطانيا.. 46 مليون مشاهد خلال عام 2023

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.