منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

الهيئة العامة للأمن الغذائي تُرسي 235 ألف طن قمح لتعزيز المخزون الاستراتيجي

0

أعلنت الهيئة العامة للأمن الغذائي اليوم عن إتمامها إجراءات ترسية الدفعة الثالثة من القمح المستورد لهذا العام 2024م، بكمية 235 ألف طن، وذلك في إطار جهودها الدؤوبة لتعزيز الأمن الغذائي للمملكة العربية السعودية.

كما تأتي هذه الخطوة الهامة ضمن مساعي الهيئة المستمرة لضمان توفر كميات كافية من هذه المادة الأساسية لتلبية احتياجات المملكة على مدار العام، وتعزيز المخزون الاستراتيجي من القمح والحفاظ عليه عند المستويات الآمنة.

وتعمل الهيئة على توريد هذه الكمية من القمح من مناشئ عالمية رفيعة المستوى تشمل الاتحاد الأوروبي، وأمريكا الشمالية والجنوبية، وأستراليا، والبحر الأسود، لضمان جودة القمح وسلامته.

فترة الوصول

بينما من المقرر أن تصل الدفعة الثالثة من القمح المستورد إلى المملكة خلال الفترة من سبتمبر إلى أكتوبر 2024م، موزعة على مينائي جدة الإسلامي وينبع التجاري. حيث يستقبل ميناء جدة الإسلامي باخرتان بكمية 120 ألف طن. بينما يستقبل ميناء ينبع التجاري باخرتان بكمية 115 ألف طن.

منافسة عالمية

تنافست على هذه الكمية من القمح 19 شركة عالمية مؤهلة ومتخصصة في تجارة الحبوب. بينما تمت الترسية على 3 شركات قدمت العروض الأقل سعرًا والمطابقة للمواصفات والمعايير الدولية المعتمدة من قبل الهيئة.

ويمكن للمهتمين الاطلاع على أسعار الترسية لمناقصات الهيئة من خلال موقعها الإلكتروني.

 

تعزيز المخزون الاستراتيجي

بينما تأتي عملية ترسية الدفعة الثالثة من القمح المستورد لهذا العام في إطار استراتيجية الهيئة العامة للأمن الغذائي الهادفة إلى تعزيز المخزون الاستراتيجي من القمح والحفاظ عليه عند المستويات الآمنة. لضمان استقرار أسعار هذه المادة الأساسية وتوفيرها بسهولة للمواطنين.

جهود مستمرة لضمان أمن المملكة الغذائي

في حين تواصل الهيئة العامة للأمن الغذائي جهودها الدؤوبة لضمان أمن المملكة الغذائي من خلال تنفيذ العديد من المبادرات والمشاريع، منها:

  • تنويع مصادر القمح المستورد.
  • تطبيق أفضل المعايير الدولية في عمليات الشراء والتخزين.
  • دعم المزارعين المحليين وتحفيزهم على زيادة الإنتاج.
  • رفع مستوى الوعي بأهمية الأمن الغذائي لدى أفراد المجتمع.

وفي هذا السياق أكد معالي محافظ الهيئة العامة للأمن الغذائي المهندس أحمد بن عبدالعزيز الفارس. على حرص الهيئة على توفير كميات كافية من القمح لسد احتياجات المملكة وتعزيز الأمن الغذائي.

كما أضاف معاليه أن الهيئة تعمل بشكل مستمر على تنويع مصادر القمح المستورد. وتطبيق أفضل المعايير الدولية في عمليات الشراء والتخزين، لضمان جودة القمح وسلامته.

 

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.