«النقد الدولي»: حزمة التحفيز لا تهدد بتسارع التضخم الأمريكي

0 207

أكد صندوق النقد الدولي، أن حزمة التحفيز الأمريكية المقترحة بقيمة 1.9 تريليون دولار تشكل خطراً محدوداً على تسارع التضخم في الولايات المتحدة.

ويعتقد الصندوق، أن خطة “بايدن” التحفيزية التي تعادل 9% من الناتج المحلي الإجمالي، ستزيد من حجم الاقتصاد الأمريكي بنسبة تتراوح بين 5 إلى 6% على مدى ثلاث سنوات، مع وصول معدل التضخم لمستوى 2.25% في عام 2022.

من جانبها، قالت جيتا جوبيناث؛ كبيرة الاقتصاديين في صندوق النقد، إن العقود الأربعة الماضية تشير إلى أن أي ارتفاع في ضغوط الأسعار بالولايات المتحدة من غير المرجح أن تدفع التضخم للاستمرار أعلى المستهدف البالغ 2%.

اقرأ المزيد:

«النقد الدولي»: الاقتصاد العالمي أقوى في 2021

ولفتت جوبيناث؛ إلى استقرار التضخم نسبياً في الفترة بين عامي 2009 و2019، رغم ارتفاع الأجور مع انخفاض حاد لمعدل البطالة.

يُشار إلى أن خطة الرئيس الأمريكي، لتحفيز الاقتصاد تثير جدلاً بين الاقتصاديين في الولايات المتحدة، وسط مخاوف بشأن تسارع التضخم جراء ارتفاع الإنفاق الحكومي وزيادة المعروض النقدي.

اقرأ أيضًا:

النقد الدولي يتوقع تعافي الدول الغنية بوتيرة أسرع من غيرها

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.