منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

العلاقات السعودية المصرية.. تكامل تجاري وشراكة استراتيجية

تتمتع العلاقات التجارية بين السعودية ومصر بتكامل ونمو مستمرين، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال السنوات الخمس الماضية نحو 221 مليار ريال، بمعدل نمو سنوي بلغ 10%.

 

قد يعجبك..10.4 مليار دولار حجم التبادل التجاري بين مصر والسعودية 2022

وتمثل السعودية الشريك التجاري الأول لمصر في منطقة الخليج، حيث تبلغ حصتها في إجمالي التجارة الخارجية المصرية نحو 15%.

 

ترتيب البلدين في قوائم الشركاء التجاريين

تحتل السعودية المرتبة الأولى في قائمة الشركاء التجاريين لمصر، حيث بلغت صادرات السعودية إلى مصر خلال عام 2022 نحو 105 مليار ريال، مقابل واردات بقيمة 116 مليار ريال.

أما مصر، فتحتل المرتبة الرابعة في قائمة الشركاء التجاريين للسعودية، حيث بلغت صادرات مصر إلى السعودية خلال عام 2022 نحو 65 مليار ريال، مقابل واردات بقيمة 51 مليار ريال.

 

نمو حجم التبادل بين البلدين

شهد حجم التبادل التجاري بين السعودية ومصر نمواً كبيراً خلال السنوات الخمس الماضية، حيث ارتفع من 110 مليار ريال في عام 2018 إلى 221 مليار ريال في عام 2022، بمعدل نمو سنوي بلغ 10%.

ويرجع هذا النمو إلى عدة عوامل، منها:

زيادة الطلب المصري على المنتجات السعودية، خاصة المنتجات النفطية والمواد الغذائية. وأيضاً زيادة الصادرات المصرية إلى السعودية، خاصة المنتجات الزراعية والغذائية والمنسوجات والملابس. بالإضافة إلى توقيع اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين في عام 2022، والتي أسهمت في تسهيل التجارة وإزالة الحواجز الجمركية بين البلدين.

الأهداف المستقبلية

تسعى المملكة ومصر إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بينهما في إطار رؤية المملكة 2030 ورؤية مصر 2030.

وتتضمن الأهداف المستقبلية للتعاون الاقتصادي بين البلدين ما يلي: رفع حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 500 مليار ريال بحلول عام 2030. وزيادة الاستثمارات السعودية في مصر. وتعزيز التعاون في مجال الصناعة والتكنولوجيا. وتنمية السياحة بين البلدين.

تأسست العلاقات التجارية بين مصر والمملكة العربية السعودية في عام 1936، حيث تم توقيع أول اتفاقية بين البلدين.

ومنذ ذلك الحين، تم توقيع العديد من الاتفاقيات بين البلدين، أبرزها:

اتفاقية التجارة الحرة بين مصر والمملكة العربية السعودية: تم توقيع هذه الاتفاقية في عام 2022، ودخلت حيز التنفيذ في عام 2023. وقد أسهمت هذه الاتفاقية في تسهيل التجارة وإزالة الحواجز الجمركية بين البلدين.
اتفاقية التعاون الاقتصادي والتجاري بين مصر والمملكة العربية السعودية: تم توقيع هذه الاتفاقية في عام 2018. وتتضمن الاتفاقية مجالات التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

 

مقالات ذات صلة:

الفاو: سوسة النخيل تكبد مصر والسعودية خسائر بقيمة 500 مليون دولار سنويًّا

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.