«البترول الكويتية» تطرح مبادرة لتفادي إغلاق «مصفاة فيتنام»

0

تقود شركة البترول الكويتية العالمية، تحركات لتفادي احتمالات إغلاق مصفاة فيتنام «نغي سون»، أكبر مصفاة لتكرير النفط، منتصف الشهر المقبل.

أزمة السيولة

وتشترك شركة البترول العالمية بأعمال المصفاة، بعد تخفيض معدلات معالجة وتكرير النفط، وتفاقم أزمة السيولة، التي أدت إلى توقف واردات النفط الخام الكويتي إليها.

اقرأ المزيد:
رسميًا.. “رويال داتش شل” تغير اسمها إلى “شل”
مباردة كويتية

وتقدم الجانب الكويتي بمبادرة لتفادي إغلاق المصفاة، جرى التوافق عليها بين جميع الشركاء، داعية إلى ضرورة التعامل بمهنية عالية بين الشركاء، كون أن عدم التوافق بين الجانبين الفيتنامي والياباني ترتب عليه اضطرار شركة المصفاة وإلغاء شحنات نفط الخام الكويتي، ما كان قد يعرضها للإغلاق.

ويعد توجه إلغاء الشحنات، خطوة للحفاظ على حقوق الكويت، وعدم تراكم المبالغ المستحقة على شركة المصفاة.

تمويل فوري

وتضمنت المبادرة موافقة الشريك الفيتنامي على دفع تمويل فوري بقيمة 450 مليون دولار تقريبًا إلى شركة المصفاة؛ لشراء المشتقات النفطية مباشرة، بدلًا من الدفع بعد 30 يومًا من استلامها.

اقرأ أيضًا:
“كهرباء ومياه دبي” أقامت 16 محطة نقل كهرباء رئيسية
إدارة فيتنامية

في حين، أرضت المبادرة الجانب الفيتنامي، الذي يرغب بإدارة أعمال المصفاة من خلال الموافقة على تغيير الرئيس التنفيذي للمصفاة، الذي يمثل الجانب الياباني بشخص آخر ليس بالضرورة أن يكون فيتناميًا، إنما يتوافق عليه جميع الشركاء، إلى جانب الموافقة على تعيين مدير مصفاة فيتنامي.

اتفاقية RPA

كما جرى التوافق على تمديد اتفاقية RPA، التي بموجبها تسدد شركة البترول الكويتية العالمية والشريك الياباني لمؤسسة البترول الكويتية قيمة شحنات النفط الخاصة بالمصفاة، على أن تسدد شركة المصفاة للشركاء لاحقًا، وذلك بهدف توفير السيولة بالمصفاة.

اقرأ المزيد:
شركة البترول الوطنية الكويتية تستأنف تصدير الفحم البترولي بعد توقف 4 أيام
جدولة القروض

وستضمن المبادرة التي تم التوافق عليها بين الشركاء،  نهاية مدة حلولها لغاية نهاية شهر مايو المقبل، تشغيل المصفاة في الوقت الراهن وعدم إغلاقها، لحين إيجاد ووضع حلول جذرية للمشاكل المالية والإدارية التي تواجه أعمال المصفاة، وإعادة جدولة القروض وتمويل المصفاة.

معالجة المشاكل

جاءت هذه المباردة الكويتية، في خطوة تهدف إلى عدم إغلاق المصفاة، خاصةً وأنه تم حل ومعالجة غالبية مشاكلها الفنية المتراكمة منذ التأسيس، وبلغت طاقتها الإنتاجية %100.

والآن، جار العمل على معالجة الصعوبات المالية التي تواجهها ووضع حلول نهائية وجذرية.

اقرأ أيضًا:
أسعار النفط تنخفض عن أعلى مستوى في 7 سنوات
الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.