السعودية في الصدارة.. استمتع بسحر الطبيعية في الوطن العربي

جبال اللوز السعودية.. سيوة المصرية.. إفران المغربية

0 82

بعد موسم صيفي شديد الحرارة، استقبل العالم نسمات الشتاء الباردة، ليبدأ الجميع  في الاستعداد لاستغلال موسم الشتاء للحصول على أقصى متعة بهذه الأجواء؛ حيث يشتهر الوطن العربي بمقاصد سياحية شتوية متنوعة، تنتزعك بعيدًا عن الروتين اليومي؛ مثل الاستمتاع بمشاهدة الثلوج البيضاء التي تكسو جبال اللوز السعودية، وسانت كاترين المصرية، وغيرهما من الأماكن التي تٌشعرك بأنك في أوروبا.

السعودية أولًا.. 10 دول تمنحك تجربة سياحية استثنائية
شتاء السعودية

تحتضن السعودية مناطق سياحية شتوية قد لا تراها في مكان آخر، فإذا كنت من محبي الثلوج، فستجد ما تحب في جبال المملكة الشمالية؛ حيث الثلوج التي تفترش رمال الصحراء في فصل الشتاء، كذلك يمكنك التوجه نحو المخابئ الدافئة في الباحة، التي تشتهر بمناخها المعتدل شتاءً، كما تشتهر المناطق الجبلية في الباحة بأنها مغطاة بأشجار صنوبرية محلية تسمى بالعرعر، إضافة إلى الأزهار والشجيرات الصغيرة، علاوة على احتضانها أودية خلابة ذات كثافة شجرية واستراحات وحدائق.

اقرأ أيضًا..السياحة السعودية.. قفزات هائلة بعد التأشيرة الإلكترونية
جبال اللوز السعودية
جبال اللوز السعودية

وتأخذك مدينة الورود «الطائف» التي تقع في الجهة الغربية من المملكة، بروعة بساتينها إلى مكان مختلف بعيدًا عن العالم الصاخب؛ حيث تشتهر الطائف بالمزارات السياحية القيمة، في مقدمتها سوق عكاظ التاريخية، وجبل الهدا، الذي تغطي الضباب قممه في مشهد ساحر.

اقرأ المزيد..10 أنشطة ترفيهية يُمكنك الاستمتاع بها في رحلتك الصحراوية

وإذا كنت من محبي التخييم، فتوجه إلى جبل اللوز الذي تفترشه الثلوج البيضاء طوال فصل الشتاء؛ حيث يُعد وجهة مثالية  للراغبين في قضاء عطلة شتوية حافلة باللحظات المميزة؛ لذلك يقصدها هواة الرحلات والمغامرة؛ حيث تشاهد أجمل التضاريس والهضاب الجرانيتية، بالإضافة إلى صخور متعددة ذات بُعد تاريخي كبير ترجع إلى أكثر من عشرة آلاف عام.

اقرأ أيضًا..السويد في الصدارة.. تعرف على أكثر 9 دول امتلاكًا للجُزر الطبيعية

ومن الأنشطة السياحية الممتعة التي يمكن ممارستها على قمة جبل «اللوز»، التزلج على المسارات المغطاة بالثلوج، والمشي على الجليد، ومراقبة الهدوء المذهل للرمال الناعمة تحت طبقة الثلوج في جولة ممتعة، إضافة إلى أن التخييم وسط حقول الثلج من أجمل التجارب السياحية الشتوية.

اقرأ المزيد..شاهد.. أشهر 8 معالم سياحية معمارية في أستراليا
سيوة وجهة السياحة المصرية

وفي مصر، يترقب عشاق المغامرات فصل الشتاء للتوجه نحو سيوة؛ وجهة السياحة الشتوية الأولى في مصر، بمحافظة مطروح؛ حيث تستشعر أنك داخل لوحة فنية طبيعية من أشجار النخيل والزيتون والبحيرات وعيون المياه الطبيعية، التي  تتوسط صحراء منبسطة التضاريس.

تتميز واحة سيوة ببكارتها وتعدد تفاصيلها الرائعة، فضلًا عن طيبة أهلها وتمسكهم بتراثهم والحفاظ على الطراز المعماري القديم والآثار المتنوعة، التي تمثل مختلف العصور.

عين أبو شروف واحة سيوة
عين أبو شروف واحة سيوة

يمكنك في سيوة ممارسة سياحة السفاري والتزلج على الرمال، في بحر الرمال العظيم، والتخييم والرحلات الخلوية.

ومن أشهر معالم سيوة السياحية، عيون المياه الكبريتية والمعدنية، وجزيرة وبحيرة فنطاس، التي يُطلق عليها اسم جزيرة السحر والخيال؛ ما يجعلها من أهم 19 موقعًا سياحيًا في مصر؛ حيث تبعد عن وسط مدينة سيوة بنحو 4 كيلومترات غربي المدينة، على مساحة 15 فدانًا.

وللاستمتاع بالجمال الطبيعي، توجه إلى جزيرة فطناس التي تتميز بأجمل مشاهد لغروب الشمس، مع منظر الجبال وبحر الرمال العظيم، وأشجار النخيل.

وإذا كنت من عشاق السياحة الأثرية، فتوجه إلى معبد الوحي أو معبد التنبؤات، ومعبد الإمبراطور أنطونيوس بيوس، الذي يرجع إلى القرن الثاني الميلادي، وبه لوحة حجر جيري منقوش باللغة اليونانية، علاوة على جبل الموتى، وقلعة شالي القديمة التي عاش فيها أهل سيوة القدامى.

الجبل الأخضر في عمان

تعد عمان من أفضل المقاصد الشتوية في الوطن العربي؛ حيث أنعم الله عليها بطبيعة فريدة، تميزها عن غيرها من المقاصد.

ويمكنك أخذ جولة بين المناظر الطبيعية، في الجبل الأخضر؛ أحد أشهر الأماكن السياحية في عمان في موسم الشتاء، والذي يتمتع بأجواء منعشة، وقد جاء اسمه من انتشار اللون الأخضر في كثير من أجزائه عبر مدرجات زراعية موزعة في مختلف مناطقه.

الجبل الأخضر في عمان
الجبل الأخضر في عمان

وفي عمان أيضًا، قرية مسفاة العبريين التي يعود تاريخها إلى حضارات مختلفة وقرون بعيدة؛ حيث نجح سكانها الأصليون في الحفاظ على حضارتها وتاريخها؛ ما جعلها من أفضل الوجهات السياحية؛ حيث يتوافد عليها الزوار الأجانب والمحليون ومواطنو دول الخليج.

وتتميز القرية بارتفاعها العالي البالغ 1000 متر مربع عن سطح البحر؛ حيث تلتصق بجبل، مُشَكلة جزءًا منه بين الغابات والأشجار الخضراء.

مدينة إفران.. سويسرا العرب

وفي المغرب، يمكنك التوجه إلى مدينة إفران؛ أحد أجمل المعالم السياحية الشتوية بالبلاد، والوجهة المثالية لعشاق الثلوج؛ حيث تشاهد المغرب بزاوية مختلفة؛ كون إفران تتمتع بمميزات طبيعية جعلتها تلقب بسويسرا المغرب.

مدينة إفران
مدينة إفران

تقع إفران قرب فاس ومكناس بإقليم إفران، وهي من أقدم مدن المغرب الجبلية وتقع على ارتفاع 1.655 فوق سطح البحر، كما صُنِّفَت كأنظف المدن العربية، وحازت على المرتبة الثامنة عالميًا وفق دراسات سويسرية وبريطانية.

وعندما تصل إلى إفران، تستشعر الاختلاف بمجرد النزول على أرضها؛ حيث تتميز بتصاميم معمارية خاطفة، كما يوجد بها محطة جبلية متطورة للتزلج، بالإضافة إلى الشلالات والبحيرات التي يتلاقى بعضها مع بعض؛ أما عشاق الاستجمام، فتعد إفران ملاذًا مثاليًا لهم؛ حيث الأجواء المفعمة بالهدوء والسكينة.

وهناك يمكنك القيام بجولة لمشاهدة شلالات عين فيتال (شلالات العذراء)، التي تقع على بعد 3 كم تقريبًا عن المركز الرئيس للمدينة.

وتُعد شلالات عين فتال، منطقة مفضلة للعائلة أو الأصدقاء؛ حيث يمكنهم القيام بنزهة ممتعة أو الاسترخاء، كما يوجد بالقرب من الشلالات غابة تمثل أحد روائع إفران الطبيعية التي تخطف زوارها من صخب المدن إلى هدوء الطبيعة.

 

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.