منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

استقرار سعر الدولار اليوم الأحد 7 يوليو 2024 في مصر

0

سجل سعر الدولار اليوم الأحد 7 يوليو 2024، في مصر  استقرارًا ملحوظًا مقابل الجنيه المصري، وذلك مع عودة العمل بالبنوك الحكومية والخاصة بعد انتهاء إجازة نهاية الأسبوع.

ثبات السعر تحت 48 جنيهاً

وحافظ سعر الدولار على استقراره عند نفس مستوياته في نهاية الأسبوع الماضي، بينما ظل دون 48 جنيهًا للشراء في معظم البنوك المصرية.

ويعزى هذا الاستقرار إلى عودة العمليات المصرفية الطبيعية، بعد عطلة عيد الفطر المبارك، وتدخلات البنك المركزي المصري لضبط آليات العرض والطلب في السوق.

سعر الدولار في البنك المركزي

وبحسب آخر تحديثات موقع البنك المركزي المصري، فقد سجل متوسط سعر الدولار اليوم:

شراء: 47.96 جنيه مصري.

بيع: 48.06 جنيه مصري.

سعر الدولار في البنوك

وتراوحت أسعار الدولار في البنوك المصرية الأخرى كالتالي:

البنك الأهلي المصري

شراء: 47.94 جنيه مصري.

بيع: 48.04 جنيه مصري.

بنك مصر

شراء: 47.94 جنيه مصري.

بيع: 48.04 جنيه مصري.

البنك التجاري الدولي (CIB)

شراء: 47.94 جنيه مصري.

بيع: 48.04 جنيه مصري.

مصرف أبوظبي الإسلامي

شراء: 48.13 جنيه مصري.

بيع: 48.23 جنيه مصري.

بنك الإسكندرية

شراء: 47.94 جنيه مصري.

بيع: 48.04 جنيه مصري.

أسباب الاستقرار

يرجح أن يعود استقرار سعر الدولار اليوم إلى عدة عوامل، أهمها قرارات البنك المركزي المصري الأخيرة، بتحديد سعر صرف الجنيه وفقًا لآليات السوق، في تحسين وضع العملة المحلية، وجذب الاستثمارات الأجنبية.
كما ساهم عودة العمل بالبنوك بعد الإجازة في انتظام حركة البيع والشراء للعملات الأجنبية، وضبط آليات العرض والطلب.
في حين تشير بعض المؤشرات الاقتصادية إلى تحسن ملموس في أداء الاقتصاد المصري، ما يعزز ثقة المستثمرين في الجنيه المصري.

بينما من المتوقع أن يستمر سعر الدولار في الاستقرار خلال الفترة المقبلة، مع استمرار تدخلات البنك المركزي المصري، وتحسن المؤشرات الاقتصادية.

ومع ذلك، تبقى بعض المخاطر على الجنيه المصري، مثل استمرار التضخم العالمي، واحتمال رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.