7 نوفمبر.. انطلاق فعاليات معرض سيتي سكيب في دبي

0 87

تتوقع أبرز شركات التطوير العقاري تسجيل مستويات ثابتة من التعافي في السوق العقاري، لا سيما في ضوء الاهتمام المتزايد من المستثمرين والوسطاء العقاريين ومشتري المنازل،ويحتضن معرض سيتي سكيب المباشرة، والتي تنطلق فعاليته بين 7-11 نوفمبر المقبل في مركز دبي للمعارض في موقع إكسبو 2020 دبي، العديد من أبرز شركات التطوير العقاري، مثل داماك العقاري وعزيزي للتطوير العقاري.

2021 عودة قوية لقطاع العقارات بعد تراجعه العام الماضي
معرض سيتي سكيب

وأعرب نايل مكلوغلين، نائب الرئيس الأول في شركة داماك العقارية،عن ثقته باستمرار منحنى التعافي الذي تشهده السوق العقارية حالياً على مدى الأشهر المقبلة.

اقرأ أيضًا..برنامج سكني يُسلم 3499 عقدًا جديدًا للمستفيدين من الأراضي السكنية
معرض سيتي سكيب
معرض سيتي سكيب

وقال نائب الرئيس الأول في شركة داماك العقارية:”أرى استمراراً لحالة فائض العرض في السوق على المدى المتوسط، لا سيما في ضوء مواصلة جذب العملاء من خلال الأسعار وخطط السداد التنافسية”.

اقرأ المزيد..6 عوامل لتعافي القطاع العقاري التجاري خلال 2020

وفي ظل الارتفاع الأخير في معدلات الانتقال للسكن في الفلل، تسعى شركات التطوير العقاري لتسليط الضوء على جاذبية الحياة ضمن المجمّعات العقارية قدر الإمكان، مما دفعها إلى تزويد قاطنيها بباقة واسعة من وسائل الراحة”.

ونتيجة الأزمة الصحية، تزايدت أهمية المساحات السكنية الفسيحة وما يتوفر معها من مرافق متطورة.

وتتطلع شركات التطوير العقاري، بفضل تحوّل العالم نحو اعتماد سياسة شبه دائمة للعمل من المنزل، لبدء بناء العقارات الجديدة بمساحات أوسع لتلبية متطلبات الشركات والمستثمرين المحتملين.

اقرأ أيضًا..الأهرام للاستثمار العقاري تطرح مشروعًا سكنيًا جديدًا شمال الرحاب

وأضاف مكلوغلين: “نُدرك في داماك بأنّ التحول الحالي للعمل من المنزل يُشكل انعكاساً لطبيعة العالم الذي نعيش فيه، حيث لمسنا اعتماد هذا التوجه بشكل دائم من قبل الشركات العالمية، لا سيما في أثناء التخطيط للمعارض العقارية المستقبلية، كما كانت الحال مع معرض سيتي سكيب العالمي ونموذجه الهجين لهذا العام.

ونُرحب من موقعنا الريادي في قطاع التطوير العقاري بهذا التغيير ونسعى لاستثماره لتوسيع محفظتنا وتعزيز مستويات الابتكار.

شهدت السوق طرح 19,056 وحدة جديدة خلال عام 2021، في أدنى معدل تُسجله منذ عام 2021، بحسب سي بي آر إي غروب. ولعل أحد أهم أهداف مشاركتنا في معرض سيتي سكيب هو تعزيز علاقاتنا مع قاعدة العملاء الحالية والاستمرار في زيادة أعداد وحداتنا”.

وقامت داماك العقارية بتطوير تطبيق داماك ليفينج الخاص بها كجزء من مساعيها لتعزيز مواكبة وتيرة التحول الرقمي العالية التي تطغى على القطاع العقاري، حيث حرصت على توفير جميع العمليات المتعلقة بمنازل السكان وأصحاب المنازل بمجرد ضغطة زر، لإلغاء الحاجة لإجراء الزيارات الشخصية لمكاتب الشركة لمتابعة المهام الإدارية.

وأردف قائلاً: “دفعتنا أزمة كوفيد-19 إلى إعادة النظر في سُبل تحسين حضورنا في الفضاء الرقمي. ولذا، نسعى إلى تعزيز فريق تكنولوجيا المعلومات لدينا من أجل بلورة رؤيتنا في ريادة القطاع العقاري من الناحية التكنولوجية.

فلم تقتصر جهودنا على تنظيم الجولات الافتراضية لاستعراض المنازل، بل استكشفنا جوانب أخرى للواقع الافتراضي بهدف تحسين تجربة شراء المنازل”.

ومن ناحيته، أكّد السيد فرهاد عزيزي، الرئيس التنفيذي لشركة عزيزي للتطوير العقاري، الحائزة على عدة جوائز والتي تتخذ من دبي مقراً لها، رأي مكلوغلين بضرورة الارتقاء بتجربة المشتري من خلال تطوير مساحات المعيشة.

وقال عزيزي: “أعلنا مؤخراً عن إضافة مرافق جديدة لمجمع ريفييرا الرائد، بما في ذلك مسار يمتد عبر كامل المجمّع بطول 3.2 كم للمشي وركوب الدراجات، إلى جانب عدد من ملاعب كرة السلّة والتنس، وساحات لعب الأطفال، وغيرها الكثير من المتنزهات والمساحات الخضراء.

وأضاف:”لأننا نسعى لتطوير مشاريع ترتقي لتوقعات الجهات المعنية في القطاع وتتفوق عليها. فلا تنحصر أهدافنا في مُجرد بناء مبان جديدة، بل نود الارتقاء بأنماط الحياة لأجيال مُقبلة”.

وأعربت أبرز شركات التطوير العقاري عن ثقتها بزيادة أعداد المشترين في المنطقة، لا سيما من خلال مشاريعها الفاخرة الموزعة في جميع أنحاء دبي.

“كُلّنا ثقة بُقدرتنا على بيع الـ 20% من الوحدات المتبقية غير المُباعة بحلول عام 2023، بما ينسجم مع رؤية الإمارات 2021 الرامية إلى تطوير عقارات فاخرة وأيقونية، لا سيما بالنظر إلى تميّزها الواضح من حيث الموقع والسعر والحجم والمرافق الخدمية وأنماط الحياة التي تُقدمها.

نعتزم استثمار الفرصة المُربحة المُتاحة أمامنا بتحويل بعض العقارات في محفظتنا إلى وحدات فندقية، لا سيما وأنّها تشهد طلباً كبيراً خلال انعقاد إكسبو 2020 دبي. ودخلنا بالفعل في مرحلة المباحثات مع مجموعة من مزودي خدمات الضيافة لاستعراض هذه الخيارات، ونبحث إمكانية التأجير وغيرها من فرص استثمار الأصول التي تولد العائدات بهدف تعزيز نمونا وأرباحنا”.

“نُدرك بأنّ إكسبو 2020 دبي يستمر على مدى ستة أشهر فقط، إلا أنّ الأعوام العشرة التالية، والتي تُسمى بأثر إكسبو، ستضمن استمرارية الأثر الذي تتركه فعاليات إكسبو عادة على اقتصاد الدولة المُضيفة وسوق العقارات فيها.

وقد لمسنا تسجيل المُدن التي استضافت معارض إكسبو سابقاً، مثل ميلان وشنغهاي، لزيادة في أسعار العقارات بعد انتهاء الحدث.

ويستطيع المستثمرون الدوليون، بفضل استجابة دولة الإمارات السريعة لأزمة كوفيد-19، أن يلمسوا مرونة السوق بشكل عملي.

سجّلت عزيزي للتطوير العقاري زيادة ملحوظة في الطلب من جانب المستثمرين الأوروبيين على مدى الربعين الأخيرين، مع ارتفاع المبيعات لمُواطني دول القارة بحوالي 40%”.

وكانت قيمة الصفقات التي شهدها قطاع الوحدات السكنية الفاخرة سجّلت ارتفاعاً بواقع 25% خلال الربع الأول لعام 2021 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام السابق، بحسب تقرير لوكسبيتات سوثبيز إنترناشيونال ريالتي.

وأشارت شركة الوساطة العقارية إلى وجود تعافٍ في مبيعات المنازل خلال الربع الثاني لعام 2021، مع زيادة في إجمالي حجم الصفقات في سوق المنازل بدبي لتتجاوز حاجز 16.7 مليار درهم إماراتي، بالمقارنة مع خمسة مليارات درهم إماراتي عن الفترة ذاتها من العام الماضي.

وبدوره، قال كريس سبيلر، مدير مجموعة سيتي سكيب لدى مؤسسة إنفورما ماركتس: “أتاح إكسبو 2020 دبي للمستثمرين الفرصة للتركيز على المناطق القريبة من موقع الحدث، لا سيما من حيث التوجهات المستقبلية.

وجاءت توسعة مطار آل مكتوم الدولي استجابة للتوقعات بحدوث زيادة كبيرة في السياحة في هذه المناطق، برغم الانخفاض الحالي في معدلات شغل العقارات.

وتشهد المنطقة معدلات نمو سريعة للغاية، لا سيما من حيث تطوير البنية التحتية، والتي تشمل محطات المترو والمساحات التجارية والسكنية الجديدة. وسجّلنا زيادة في أعداد السُيّاح الذين كانوا يعملون من منازلهم من دبي، مع توقعات باستمرار هذه الزيادة بشكل مطرد”.

وتجدر الإشارة إلى التزام الفعالية المباشرة بمبادئ الأمان التام من إنفورما، وهي مجموعة من معايير الصحة والسلامة المعززة، والتي تهدف إلى الارتقاء بالتجارب من حيث السلامة والصحة والإنتاجية والجودة.

6 معارض عقارية تختتم عام 2020

وتعود القمة بنسختها الجديدة بدعم من الجهات الراعية الأساسية مثل كوليير، وجي إل إل، وكوهلر، ولاند ستيرلنج، وإل دبليو كي بالتعاون مع بارتنرز، وريجوس، ووايت بريكس يومي 7 و8 نوفمبر.

يُمكنكم التسجيل الآن لحضور معرض ومؤتمر سيتي سكيب العالمي، الذي يعود بصيغة الحضور المباشر بين 9-11 نوفمبر في مركز دبي للمعارض.

سيتي سكيب

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.