47 مليار ريال حجم تجارة السعودية عربيًا في الربع الأول من 2020

47 مليار ريال حجم تجارة السعودية عربيًا في الربع الأول من 2020

0

34.74 مليار ريال حجم التبادل التجاري مع دول الخليج

حققت السعودية فائضًا بالميزان التجاري مع الدول العربية، خلال الربع الأول من عام 2020، على الرغم من من الأثر السلبي لوباء كورونا في الأنشطة التجارية، وحركة الصادرات والواردات بين البلدان المختلفة.

اقرأ أيضًا..الاقتصاد السعودي ينتعش سريعًا بدعم ثقة المستهلك

بلغ إجمالي الفائض التجاري في الربع الأول، نحو 14.4 مليار ريال، مقابل فائض قيمته 18.61 مليار ريال في الربع الأول من عام 2019، ويقدر إجمالي تجارة المملكة عربيًا بـ47.65 مليار ريال في الربع الأول من عام 2020، مقابل 54.78 مليار ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وفيما يتعلق بإجمالي التبادل التجاري بين السعودية وشركائها في دول مجلس التعاون الخليجي، فقد بلغ 34.74 مليار ريال خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري، مقابل 44.56 مليار ريال، في الفترة المماثلة من 2019.

اقرأ المزيد..برأسمال 4 مليارات دولار.. السياحة الداخلية بوابة تنشيط الاقتصاد السعودي

أثر كورونا

تأثرت تجارة السعودية السلعية مع الدول العربية خلال الربع الأول من عام 2020 بانخفاض الصادرات والواردات على أساس سنوي؛ لتوقف الأنشطة التجارية بسبب فيروس كورونا؛ إذ حصيلة الصادرات بنسبة 15.5%، بقيمة 5.67 مليار ريال عن الربع الأول من عام 2019، وتراجعت الصادرات إلى  31.02 مليار ريال بالربع الأول من عام 2020، مقابل 36.69 مليار ريال خلال الربع المماثل من العام الماضي.

اقرأ أيضًا..دراسة: الاقتصاد السعودي سيتعافى من جائحة كورونا نهاية 2020

وشهدت الواردات انخفاضًا بنسبة 8.08%، بما يعادل 1.46 مليار ريال على أساس سنوي، كما تأثرت تجارة السعودية مع دول مجلس التعاون الخليجي حتى نهاية مايو 2020 ؛ بانخفاض الصادرات غير البترولية بنسبة 11.6% على أساس سنوي، بما يعادل 2.26 مليار ريال.

وبلغت قيمة صادرات المملكة السلعية غير البترولية لدول المجلس 17.17 مليار ريال، مقابل 19.43 مليار ريال في أول 5 أشهر من عام 2019.

الإمارات الشريك التجاري الأبرز

جاءت دولة الإمارات في صدارة الشركاء التجاريين للسعودية على مستوى الدول العربية، خلال الربع الأول من عام 2020، بفائض تجاري بلغ 1.52 مليار ريال، وبلغت قيمة التجارة السلعية بين البلدين 18.44 مليار ريال، مقابل 22.47 مليار ريال في الربع الأول لعام 2019، بانخفاض نسبته 17.9% على أساس سنوي.

واستحوذت الإمارات على 66.45% من إجمالي التبادل التجاري للمملكة مع دول مجلس التعاون خلال أول 5 أشهر من عام 2020، بإجمالي 23.08 مليار ريال.

وانخفضت تجارة المملكة مع الإمارات 19.2% خلال تلك الفترة على أساس سنوي، علماً بأن التبادل المشترك بلغ 28.56 مليار ريال بأول 5 أشهر من 2019.

مصر في المرتبة الثانية

وحلت مصر في المرتبة الثانية بين الشركاء التجاريين للسعودية عربيًا، خلال الربع الأول من عام 2020؛ بإجمالي 8.58 مليار ريال، مقابل 6.68 مليار ريال، بارتفاع نسبته 28.6%.

البحرين

وبلغت الصادرات غير البترولية بين السعودية والبحرين حوالي 2.323 مليون ريال خلال الخمس الأشهر من العام الجاري، فيما قُدرت الواردات السلعية بحوالي 2.485 مليون ريال خلال الفترة ذاتها، ووصل حجم التبادل التجاري بين البلدين، خلال العام الجاري، إلى 4.808 مليون ريال.

وخلال العام الماضي، مثلت تجارة السعودية مع مملكة البحرين نحو 13 % ، وبلغ إجمالي حجم التبادل التجاري بينهما في 12 شهرًا نحو 12.4 مليار ريال ، مقابل 12.3 مليار ريال عن عام 2018.

وأشارت الإحصائيات إلى أن حجم صادرات السعودية إلى البحرين بلغ  نحو 5.97 مليار ريال، مقارنة مع 6.2 مليار ريال بالفترة المماثلة من عام 2018، بينما بلغت الواردات من دولة البحرين نحو 6.4 مليار ريال، مقابل 6.12 مليار ريال في الفترة نفسها من عام 2018.

سلطنة عمان

استحوذت سلطنة عمان على نحو 10.7 % من إجمالي حجم التبادل التجاري بين السعودية ودول الخليج، بعدما وصل إجمالي حجم التبادل التجاري بينهما إلى نحو 3.860  مليون ريال مقابل 27.5 مليار دولار خلال  2019.

وبلغ حجم الصادرات غير البترولية إلى سلطنة عمان نحو 1.509 مليون ريال، مقابل 3.814 مليار ريال مليار ريال في الفترة ذاتها من العام الماضي، بينما بلغ حجم الواردات من عمان نحو 2.351 مليون ريال، مقابل 5.851 خلال العام الماضي.

الكويت

شكّل حجم التبادل التجاري بين السعودية والكويت نحو 9 % من الإجمالي؛ وبلغ إجمالي التبادل التجاري بين البلدين نحو2.985 مليون ريال، مقابل 4.154 مليون ريال خلال العام الماضي.

وبلغ إجمالي الصادرات غير البترولية للكويت نحو 2.436 مليون ريال، مقابل 3.243 مليون ريال خلال العام الماضي، بينما بلغ حجم الواردات نحو 549 مليون ريال، مقابل 911 مليون ريال في العام الماضي.

الأردن

نما حجم التجارة بين السعودية والأردن، خلال العام الماضي، لأكثر من 8 % ليصل إلى 13.5 مليار ريال، كما بلغ الناتج المحلي الإجمالي للدولتين في عام 2017م، قرابة 748 مليار دولار، فيما احتلت المملكة المرتبة الـ 19 بين أكثر الدول المصدرة للأردن، بينما جاءت الأردن بالمرتبة الـ 32 في جدول الدول المصدرة للمملكة

 

وتعد السعودية الشريك التجاري الأول للأردن؛ حيث شكلت نسبة الصادرات الأردنية إلى السعودية نحو 24 % من إجمالي الصادرات للدول العربية، فيما شكلت الواردات الأردنية من السعودية نحو 17 % من إجمالي الواردات من دول العالم.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.