مصر و«إيفرجيفن» تتوصلان لاتفاق بشأن التعويض عن واقعة جنوح السفينة

0 92

أعلنت هيئة قناة السويس وشركة الشحن التايوانية العملاقة «إيفر جرين» المستأجرة لسفينة «إيفرجيفن»، اليوم الأربعاء، عن توصلهما لاتفاق بشأن التعويض عن واقعة جنوح السفينة في قناة السويس، وما ترتب عليها من تعطل المجرى الملاحي.

من جهته، قال “ستان مارين” Stann Marine، مكتب المحاماة للملاك وجهات التأمين عن «إيفرجيفن»: «بعد إجراء محادثات مكثفة مع لجنة التفاوض التابعة لهيئة قناة السويس على مدار الأسابيع القليلة الماضية، تم التوصل لاتفاق من حيث المبدأ بين الطرفين».

وأضاف: «سيضع الجانبان اللمسات الأخيرة على الاتفاق في أقرب وقت ممكن وبعد ذلك سيتم اتخاذ الترتيبات للسماح للسفينة بمغادرة مصر».

اقرأ المزيد:

هيئة قناة السويس: اليوم سينتهي تكدس السفن بسبب «إيفرغيفن»

يُشار إلى أن السفينة التي يبلغ طولها 400 متر جنحت في قناة السويس شهر مارس المنصرم؛ ما أدى إلى تعطل حركة الملاحة في القناة المصرية لستة أيام، قبل إنهاء الأزمة وعودة العمل في المجرى الملاحي بصورة طبيعية.

وطلبت هيئة قناة السويس تعويضًا ماليًا بأكثر من 900 مليون دولار في البداية، قبل خفض المبلغ بعد ذلك إلى نحو 550 مليون دولار، إلا أنه لم يتم الإفصاح حتى الآن عن المبلغ المتفق عليه بين الجانبين.

اقرأ أيضًا:

وصول الشحنات المتأخرة من قناة السويس وزيادة الضغط على الموانئ العالمية

الرابط المختصر :
close
012 1

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.