منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

“طلعت مصطفى” تسجل مبيعات قياسية بقيمة 122 مليار جنيه في 5 أشهر

0

واصلت مجموعة طلعت مصطفى القابضة، إحدى أكبر الشركات العقارية الرائدة في مصر والمنطقة، مسيرة نجاحها الاستثنائي، بتحقيقها نتائج مالية مذهلة، خلال أول خمسة أشهر من عام 2024م.

فقد سجلت المجموعة مبيعات عقارية قياسية، بقيمة 122 مليار جنيه مصري خلال الفترة من يناير إلى مايو 2024، ما يمثل نموًا هائلاً بنسبة 270% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

ويعزى هذا الإنجاز الاستثنائي إلى عوامل متعددة، أهمها:

  1. الطلب القوي على العقارات: شهد السوق المصري طلبًا متزايدًا على الوحدات السكنية والتجارية مدفوعًا بانتعاش الاقتصاد المصري. كذلك تحسن القوة الشرائية للمستهلكين.
  2. تنوع المشاريع: تتمتع طلعت مصطفى بمجموعة واسعة من المشاريع العقارية تلبي احتياجات مختلف فئات العملاء من الفيلات الفاخرة إلى الوحدات السكنية المتوسطة والمشاريع التجارية المميزة.
  3. العلامة التجارية القوية: تتمتع طلعت مصطفى بسمعة طيبة كأحد أكثر المطورين العقاريين موثوقية في مصر؛ ما يجذب إليها المستثمرين والمشترين على حدٍ سواء.

 

مجموعة طلعت مصطفى
مجموعة طلعت مصطفى

 

أداء استثنائي لقطاع الفنادق

لم يقتصر النجاح على العقارات فقط، بل شهد قطاع الفنادق في المجموعة أداءً استثنائيًا؛ حيث ارتفعت إيراداته إلى 3.68 مليار جنيه مصري، في الربع الأول من عام 2024، بزيادة بنسبة 360% عن نفس الفترة من العام الماضي.

بينما يعزى هذا النمو القوي إلى:

  1. عمليات الاستحواذ الاستراتيجية: أبرمت طلعت مصطفى خلال الفترة الماضية عددًا من عمليات الاستحواذ على فنادق تاريخية ذات علامات تجارية مميزة. على سبيل المثال فندق “سوفيتيل القاهرة جراند نايل” وفندق “ماريوت مينا هاوس”.
  2. تطوير مشاريع فندقية جديدة: تُواصل المجموعة تطوير مشاريع فندقية جديدة في مختلف أنحاء مصر. لتلبية الطلب المتزايد على خدمات الضيافة الفاخرة.

إيرادات متكررة قوية وتسييل الأصول

حرصت “طلعت مصطفى” على تنويع مصادر دخلها من خلال التركيز على إيرادات متكررة. على سبيل المثال الإيجارات وخدمات النوادي الرياضية، التي شهدت نموًا ملحوظًا، بنسبة 979 مليون جنيه مصري.

كما عملت المجموعة على تسييل أصولها الاستثمارية من خلال إبرام صفقة بقيمة 5.3 مليار جنيه مصري؛ لتحقيق المزيد من السيولة وتحسين الهيكل المالي.

 

 

 

انخفاض القروض وتعزيز الهيكل المالي

 

أظهرت شركات طلعت مصطفى، التزامها بتحسين هيكلها المالي من خلال خفض رصيد قروضها وتسهيلاتها إلى 5.3 مليار جنيه مصري في 31 مارس 2024، ما أدى إلى انخفاض نسبة الدين إلى 8.9%.

 

التوسع الاستراتيجي لضمان النمو المستدام

تُواصل مجموعة طلعت مصطفى، خططها التوسعية من خلال شراء أراضٍ جديدة لتطوير مشاريع عقارية ضخمة مثل “نور” في مصر و”بنان” في المملكة العربية السعودية و”ساوث ميد” في الساحل الشمالي.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.