منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

ستاندرد آند بورز تُؤكد تصنيف السعودية الائتماني المرتفع

أكدت وكالة “ستاندرد آند بورز” للتصنيف الائتماني على ثقتها الراسخة بمتانة الاقتصاد السعودي من خلال تأكيدها على تصنيف المملكة الائتماني بالعملة المحلية والأجنبية عند “A/A-1” مع نظرة مستقبلية مستقرة، مما يعد إنجاز جديد يضاف إلى سجل المملكة العربية السعودية الحافل بالإنجازات الاقتصادية.

 

قد يعجبك..ستاندرد آند بورز: جودة ائتمانية مستقرة للقطاع العقاري الخليجي مع توقعات إيجابية لعام 2024

يعد هذا التصنيف بمثابة شهادة عالمية على صلابة الاقتصاد السعودي ونجاح المملكة في تنفيذ برامج التحول الاقتصادي والاجتماعي ضمن إطار رؤية 2030.

ستاندرد آند بورز
ستاندرد آند بورز

إصلاحات اقتصادية واجتماعية تعزز مرونة الاقتصاد

أوضحت “ستاندرد آند بورز” في تقريرها الصادر مؤخراً، أن تأكيدها لتصنيف المملكة الائتماني جاء على خلفية استمرار جهود المملكة في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية خلال السنوات الأخيرة.

وقد أثرت هذه الإصلاحات إيجاباً على مرونة الاقتصاد السعودي من خلال:

تعزيز تنوعه الاقتصادي.
دعم نمو القطاع غير النفطي.
رفع الإيرادات المالية العامة.

توقعات إيجابية لنمو الناتج المحلي الإجمالي

توقعت “ستاندرد آند بورز” ارتفاع نمو الناتج المحلي الإجمالي للمملكة بمعدل متوسط 3.3% خلال الأعوام 2024 – 2027 على المدى المتوسط.

ويعزى هذا التوقع إلى النمو الملحوظ في التنوع الاقتصادي. والاستثمارات المتزايدة في القطاع غير النفطي علاوة على النمو القوي للاستهلاك بالمملكة.

عجز مالي متوقع بنسبة 2%

في حين أشارت الوكالة في تقريرها إلى أنه من المتوقع أن يصل العجز المالي إلى نسبة 2% من الناتج المحلي الإجمالي خلال الأعوام 2024-2027.

كما يعد هذا المعدل منخفضًا نسبيًا مقارنةً بالدول الأخرى، مما يؤكد على استقرار المالية العامة للمملكة.

رؤية 2030 تعزز آفاق المستقبل

أشارت “ستاندرد آند بورز” إلى توقعاتها بالنمو المتصاعد لإنشاءات مشاريع رؤية السعودية 2030 والمشاريع الخدمية المدعومة بارتفاع الطلب الاستهلاكي، وتفعيل دور المرأة في سوق العمل السعودي.

وتوقعت الوكالة أن تساهم رؤية 2030 في تسريع المشاريع الاستثمارية. وتنويع الاقتصاد بصناعات جديدة. علاوة على الحد من الاعتماد على القطاع الهيدروكربوني.
في حين تعد هذه التوقعات مؤشرًا إيجابيًا على مستقبل الاقتصاد السعودي.

 

 

مقالات ذات صلة:

ستاندرد آند بورز: البنوك الأمريكية الكبرى قادرة على تجاوز مخاطر العقارات المكتبية

#ستاندرد آند بورز

#السعودية

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.