«بي إم دبليو i4».. أحدث سيارة كهربائية ذاتية القيادة بمحرك خارق

0 716

لا يقتصر إنتاج السيارات الكهربائية في عصرنا الحالي على شركة “تسلا” العالمية، والتي تُعد الرائدة في صناعة هذا النوع من السيارات، بل تتولى جميع شركات السيارات تطوير موديلاتها؛ لتتواكب مع عصر الكهرباء، والذي استطاعت فيه التكنولوجيا أن تلبي كل ما يحتاجه الإنسان، بداية من سيارة كهربائية إلى ذاتية القيادة.

وأعلنت شركة «BMW» في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت، بعد إلغاء معرض “جنيف الدولي للسيارات”؛ عن أحدث سياراتها الكهربائية i4 ، إذ تُعد الإصدار الأحدث من السيارة i3، التي تم إطلاقها منذ أعوام.

محرك خارق

ويوصف محرك السيارة بـ«الخارق»، ويأتي بقوة تصل إلى 523حصانًا، ويستطيع التسارع من 0 إلى 100 كلم/ساعة في غضون أربع ثوانٍ، بسرعة قصوى تتعدى الـ 200 كم/ساعة، ما يجعل السيارة تتفوق على بعض موديلات BMW، مثل M3، وM4.

وتزن بطارية السيارة الجديدة 550 كجم بسعة 80 كيلو وات، وتعطي القدرة للسيارة على السير لمسافة 600 كم دون الحاجة إلى إعادة شحنها.

وفي حالة نفاد الشحن يمكن شحن السيارة بنسبة 80% خلال 35 دقيقة، أو استخدام خيارات الشحن السريع لمدة 6 دقائق لتمد السيارة بالطاقة للسير حتى 100 كم.

وتستخدم السيارة بطارية ليثيوم كأي سيارة كهربائية، ولكنها ستتوافر بثلاث فئات تختلف أسعارها حسب قدراتها، وتبلغ قدرة الأولى 60 وات، والثانية 90 وات، فيما ستصل البطارية الأعلى إلى 120 وات.

تصميم رياضي

يُعد تصميم سيارة BMW الجديدة أبرز ما تتميز به؛ حيث تتمتع بطابع رياضي انسيابي مثل “سيدان”، وذلك على عكس النسخة السابقة i3، والتي أخذت طابع السيارات “الهاتشباك” الصغيرة.

وتشابهت خطوط السيارة من الخلف مع مقدمتها، لتأخذ شكلًا انسيابيًا يتكامل مع بعضه البعض، وذلك كما اعتادت الشركة الألمانية تصميمه في جميع سياراتها منذ سنوات.

وتحتوي السيارة الكهربائية على أربعة أبواب وسقف بانورامي؛ لإعطاء مزيد من الرفاهية للسائق والراكبين، ولم تزود الشركة سياراتها بمرايا جانبية، بل اعتمدت على كاميرات تعكس صورة أوضح لمحيط السيارة على شاشة داخلية متواجدة في التابلوه، تستطيع العمل ليلًا بشكل جيد.

أنظمة مستحدثة

وكعادة الشركة الألمانية، اهتمت بأنظمة التكنولوجيا المتواجدة داخل السيارة، فزودت i4 بنظام edrive الذي يوفر قيادة مستدامة مع انخفاض الانبعاثات، ويعطي المزيد من المزايا الديناميكية الرائدة مع الكفاءة المطلقة للسيارة، بالإضافة إلى نظام level 3 automated driving، الذي يعني القيادة الذاتية من المستوى الثالث، وتستطيع عن طريقه السيارة تولي كل شيء على الطريق؛ حيث يمكن للسائق استخدام هاتفه ومشاهدة الأفلام أثناء القيادة، ولكن هذا النظام يختلف عن السيارات ذاتية القيادة بالكامل، فعلى السائق أن يظل متيقظًا للتدخل إذا لزم الأمر، بالإضافة إلى تدخله في حالة الانعطاف الشديد أو الضغط على الفرامل بشدة أو السير في طرق غير ممهدة بشكل كبير.

محمد أمين زهران

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.