منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

المغرب يسعى لتشغيل محطة غاز مسال عائمة بحلول عام 2026

0

يعتبر المغرب خطوة طرح مناقصة لبناء محطة عائمة للغاز الطبيعي المسال في ميناء الناظور خطوة استراتيجية مهمة نحو تحسين قدرته على توليد الطاقة وتلبية الاحتياجات المتزايدة له.

وسيتمكن المغرب من خلال هذا الاستثمار، من تعزيز توزيع الطاقة وتنويع مصادرها؛ ما يسهم في استقرار القطاع الطاقي وتعزيز التنمية الاقتصادية.

تشغيل محطة غاز مسال عائمة بحلول عام 2026

ووفقًا لـ وكالة CNN، من المقرر أن يتم ربط محطة الغاز الطبيعي المسال بخط أنابيب موجود يساعد المغرب على استيراد كميات كبيرة من الغاز الطبيعي المسال من محطات في إسبانيا؛ ما يمكنه من توليد الكهرباء بشكل فعال واقتصادي. كما يخطط المغرب لربط خط الأنابيب نفسه بحقول الغاز التي يجري تطويرها داخل البلاد.

وتتوقع وزارة الطاقة المغربية تحقيق الإغلاق المالي للمشروع خلال العام المقبل. مع بدء مرحلة الإنشاءات والتشغيل والعمليات التجارية في عام 2026.

وعلاوة على ذلك، من المتوقع أن تسهم هذه الاستثمارات في تلبية الاحتياجات المتزايدة للغاز الطبيعي في المغرب. حيث من المتوقع أن ترتفع تلك الاحتياجات بشكل كبير في السنوات المقبلة.

الغاز الطبيعي المسال مصدر نظيف

بينما يعتبر الغاز الطبيعي المسال مصدرًا نظيفًا وفعالًا للطاقة، وبناء محطة عائمة لهذا الغاز في المغرب يعكس التزام البلاد بالطاقة النظيفة والمستدامة. ومن المتوقع أن يحقق هذا المشروع العديد من الفوائد الاقتصادية والبيئية. بما في ذلك توفير طاقة نظيفة للمواطنين والصناعات، وتقليل الانبعاثات الكربونية.

 

بالإضافة إلى ذلك، يعتبر هذا الاستثمار استراتيجيًا بالنسبة للمغرب؛ حيث يمكن للبلاد تحقيق الاكتفاء الذاتي في الطاقة. وتقليل الاعتماد على واردات الوقود الأحفوري. وتعد هذه الخطوة جزءًا من استراتيجية المغرب لتعزيز الاستقلالية الطاقوية. وتعزيز التنمية المستدامة في البلاد.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.