منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

المصارف السعودية تسجل قفزة في حجم الإقراض بنسبة 11%

ذكر الدكتور نايف الغيث، الخبير الاقتصادي ببنك الرياض، أن قطاع الإقراض في المصارف بالمملكة العربية السعودية شهد زيادة بنسبة 11% على مدار العام، ومع ذلك لم تشهد معدلات الإيداع زيادة مماثلة.

وأشار الغيث في تصريحات لـ”العربية” إلى أن استمرار الزيادة في الإقراض مقارنة بالودائع قد يؤدي إلى ضغوط إضافية على السيولة المصرفية بالمملكة.

ولفت إلى أنه تم إصدار العديد من السندات الحكومية مؤخرًا لتغطية العجز المالي؛ ما يعني أنه من غير المتوقع إصدار المزيد من السندات في المستقبل القريب، مما يعزز استقرار السيولة.

 

المصارف الخليجية ترفع أسعار الفائدة عقب قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي
المصارف الخليجية ترفع أسعار الفائدة عقب قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي

 

وأضاف أن العديد من البنوك السعودية قد لجأت إلى إصدار سندات دولية لمواجهة الزيادة المتوقعة في القروض.

وأوضح أن أكثر من نصف محفظة الإقراض تدعم قطاع الأعمال، وأن القطاع العقاري يتمتع بمعدلات نمو متزايدة.

وأفاد بأن حجم الائتمان المصرفي للقطاعين العام والخاص في السعودية قد وصل إلى مستويات قياسية. إذ بلغ 2.6 تريليون ريال بنهاية أبريل، بزيادة سنوية قدرها 11%.

وأخيرًا، ذكر أن الائتمان المصرفي لأكثر من 17 قطاعًا اقتصاديًا قد ارتفع بنسبة 0.6% شهريًا. بزيادة قدرها 15 مليار ريال؛ ما يسهم في تحقيق رؤية المملكة 2030.

 

البنك المركزي
البنك المركزي

 

حجم الأصول في المصارف

 

كما أنه وفقًا لآخر تقرير صادر عن البنك المركزي السعودي “ساما” في مارس 2024، بلغ حجم أصول قطاع المصارف السعودي 3.643 تريليون ريال سعودي (حوالي 971.57 مليار دولار أمريكي).

 

في حين يمثل هذا الرقم زيادة سنوية بنسبة 9.5% مقارنة بنهاية عام 2023. ويعود هذا النمو إلى عوامل متعددة، منها:

 

  1. ارتفاع أسعار الفائدة
  2. النمو الاقتصادي
  3. دخول لاعبين جدد

 

علاوة على ذلك من المتوقع أن أصول القطاع المصرفي السعودي ستستمر في النمو في السنوات القادمة. كما أنها ستكون مدعومة بالنمو الاقتصادي المستمر وارتفاع أسعار الفائدة.

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.