منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

العملات الرقمية للبنوك المركزية تحدث ثورة في عالم المدفوعات

0

شهد العالم في السنوات الأخيرة تغيرات جذرية في أنظمة المدفوعات، حيث أدّت جائحة كورونا إلى زيادة الاعتماد على التسوق الإلكتروني وتقليص استخدام النقود.

 

قد يعجبك..منصات تداول العملات الرقمية.. أفضل 5 منصات تبدأ بها

 

 

وبرزت العملات الرقمية كبديلٍ واعدٍ للأنظمة التقليدية، ممّا دفع العديد من البنوك المركزية حول العالم إلى تطوير عملاتها الرقمية الخاصة.

 

منصات تداول العملات الرقمية

ما هي العملات الرقمية للبنوك المركزية؟

هي نسخ رقمية من النقود تصدرها البنوك المركزية وتنظم العمل بها. وتتمتع هذه العملات بدرجة أعلى من الاستقرار والأمان مقارنةً بالعملات المشفرة.

 

تاريخ العملات الرقمية للبنوك المركزية

شهد العالم إطلاق أول عملة رقمية رسمية قبل ما يقرب من ثلاثة عقود في عام 1993، وهي بطاقات “أفانت” الذكية التي أصدرها بنك فنلندا المركزي.

 

التطورات الحالية

حتى يوليو 2022، كان هناك ما يقرب من 100 عملة رقمية رسمية قيد التطوير من البنوك، من بينها اثنتان صدرتا بشكل كامل:

إي نايرا: أُصدِرت في نيجيريا في أكتوبر 2021.

الدولار الرملي: ظهر لأول مرة في جزر البهاما في أكتوبر 2020.

 

الوضع في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي

تحتل هذه المنطقة مركز الصدارة في مجال العملات الرقمية، حيث ينوي البنك المركزي البرازيلي إطلاق عملته الرقمية “دريكس” في عام 2024.

 

مبادرات دولية

يعمل صندوق النقد الدولي على إنشاء منصة للعملات الرقمية الرسمية بهدف تيسير المعاملات النقدية بين البلدان.

 

اليورو الرقمي

في يونيو 2023، قدمت المفوضية الأوروبية مشروع قانون لليورو الرقمي، الذي سيمنح الأفراد والشركات على مستوى منطقة اليورو خياراً إضافياً للدفع الرقمي. ومن المحتمل إطلاق اليورو الرقمي في عام 2028.

 

مزايا العملات الرقمية للبنوك المركزية

خفض تكلفة التحويلات الدولية وتيسير الوصول للخدمات المالية. وتعزيز فاعلية أنظمة الدفع المحلية ودعم المنافسة وتحسين فرص الحصول على القروض. علاوة على زيادة كفاءة المدفوعات وخفض تكلفة المعاملات.

مساوئ العملات الرقمية للبنوك 

قد تضر بالاستقرار المالي كما قد تمثل خطراً على خصوصية البيانات وقد تؤدي أيضاً إلى مخاطر قانونية ومخاطر إلكترونية وتشغيلية للبنوك المركزية. بينما قد تؤدي إلى مخاطر استبدال العملة وتقلبات التدفقات النقدية. علاوة على الضغوط السياسية على البنوك المركزية.

 

العملات الرقمية والعملات التقليدية

تستخدم العملات الرقمية كوسيلة لتوسيع خيارات الدفع الآمنة، وليس لتقليل استخدام العملات التقليدية أو استبدالها.

تمثل العملات الرقمية للبنوك ثورةً في عالم المدفوعات، ممّا قد يُؤدّي إلى تغيرات كبيرة في النظام المالي العالمي.

 

مقالات ذات صلة:

العملات الرقمية ترتفع والبيتكوين تتداول عند 30 ألف دولار

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.