منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

“الصحة العالمية” تحذر من “عواقب وخيمة” حال التصعيد في رفح

0

حذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس، اليوم الأحد، من أن خطط إسرائيل لإخلاء مدينة رفح، جنوب قطاع غزة، لتنفيذ عملية برية بها ستكون لها “عواقب وخيمة”.

 

قد يعجبك..إسرائيل تدفع ثمن عدوانها على غزة.. موديز تمنحها نظرة سلبية

 

 

وقال “جيبريسوس” عبر حسابه على منصة “إكس”: “إن المضي قدماً في تنفيذ هذه الخطط ستكون له عواقب وخيمة على 1.4 مليون شخص لم يعد لديهم مكان آخر يذهبون إليه”.

 

"الصحة العالمية" تحذر من "عواقب وخيمة" لعملية عسكرية إسرائيلية في رفح
“الصحة العالمية” تحذر من “عواقب وخيمة” لعملية عسكرية إسرائيلية في رفح

المستشفيات مكتظة

 

وأوضح “جيبريسوس”، أن جميع المستشفيات في رفح باتت مكتظة، في حين أن غالبية المستشفيات في بقية أنحاء القطاع إما متوقفة عن العمل، أو تعمل بالحد الأدنى.

ودعا “جيبريسوس” الأطراف للعمل على تحقيق وقف فوري لإطلاق النار، بما في ذلك إطلاق سراح المحتجزين.

وجاءت تحذيرات “جيبريسوس” في الوقت الذي تستعد فيه إسرائيل لشن عملية عسكرية واسعة النطاق في رفح، ردًا على هجمات صاروخية من القطاع.

وتشير التوقعات إلى أن العملية العسكرية ستؤدي إلى مقتل وجرح العديد من المدنيين، وتفاقم الأزمة الإنسانية في القطاع.

 

معلومات إضافية حول رفح

وفيما يلي بعض المعلومات الإضافية حول الوضع في رفح:

يبلغ عدد سكان رفح حوالي 1.4 مليون نسمة. بينما تعد رفح من أكثر المناطق كثافة سكانية في العالم وتعاني رفح من نقص حاد في الخدمات الأساسية، مثل الماء والكهرباء. كما تعد مستشفيات رفح مكتظة بالمرضى، ولا تملك القدرة على استقبال المزيد. كما تشير التوقعات إلى أن العملية العسكرية ستؤدي إلى تفاقم الأزمة الإنسانية في رفح. بينما نأمل أن تساهم تحذيرات “الصحة العالمية” في الضغط على إسرائيل لمنع تنفيذ العملية العسكرية في رفح. كما أن تؤدي إلى وقف إطلاق النار وتحقيق السلام في المنطقة.

 

تحذيرات الصحة العالمية

في نوفمبر 2023، حذرت منظمة الصحة العالمية من أن النظام الصحي في قطاع غزة على وشك الانهيار.

في ديسمبر 2023، دعت الأمم المتحدة. إلى وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة.

في يناير 2024، أعلنت مصر عن مبادرة جديدة لتحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

 

إن تحذيرات “الصحة العالمية” من “عواقب وخيمة” لعملية عسكرية إسرائيلية في رفح تؤكد على ضرورة العمل على تحقيق وقف فوري لإطلاق النار وتحقيق السلام في المنطقة. وأن تؤدي هذه التحذيرات إلى الضغط على إسرائيل لمنع تنفيذ العملية العسكرية، وتحقيق السلام في المنطقة.

 

مقالات ذات صلة:

الصحة العالمية ومركز الملك سلمان للإغاثة يوقعان اتفاقًا لدعم مليون شخص في غزة

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.