الشركاء المتحدون: الأسهم العالمية سجلت أداءً متبايناً وأسعار النفط تتراجع

0 26

 

أكد تقرير الشركاء المتحدون للاستثمار تسجيل الأسهم العالمية لأداءً متباينًا خلال الأسبوع الماضي؛ بسبب عدم يقين المستثمرين من حزم التحفيز الجديدة من قبل البنك المركزي، علاوة على الإشارات المبكرة لتباطؤ التعافي الاقتصادي في المؤشرات الرئيسية.

أداء سلبي للسوق الأمريكية 

وكان أداء الأسواق الأمريكية سلبياً للأسبوع الثاني على التوالي وسط مخاوف بشأن التقييم وتباطؤ التقدم في سوق العمل.

وبحسب التقرير، أغلقت الأسواق الأوروبية بشكل إيجابي؛ ما ساعد الأسواق على استرداد الخسائر المتراكمة لتصبح إيجابية لهذا الشهر.

تراجع أسعار النفط

وانخفضت أسعار النفط بنسبة 6.63٪ خلال الأسبوع حيث أدى ارتفاع المخزونات في جميع أنحاء العالم إلى تأجيج المخاوف بشأن انتعاش الطلب، خاصة مع وجود علامات على تباطؤ الانتعاش الاقتصادي وسوق العمل.

إقليمياً، كان أداء الأسواق ضعيفاً، والذي يمكن أن يُعزى بشكل عام إلى المشاعر السائدة في الأسواق العالمية إلى جانب التباطؤ في القطاع الخاص في قراءات مؤشر مديري المشتريات الأخيرة.

المؤشرات السعودية تختتم الأسبوع على ارتفاع 

ووفقاً للتقرير أغلقت 5 من أصل 7 مؤشرات إقليمية بشكل سلبي خلال الأسبوع، بينما تمكنت الكويت والمملكة العربية السعودية من الإغلاق على ارتفاع 1.31٪ و 1.12٪ على التوالي.

كان مؤشر عمان الأسوأ أداء على الصعيد الإقليمي بخسائر بلغت 1.60٪ ، يليه 1.45٪ في البحرين ، و 0.98٪ في مصر.

يوفر التراجع الأخير في الأسواق الأمريكية فرصة للمستثمرين على المدى الطويل لانتقاء أسماء عالية الجودة، وخاصة أسهم التكنولوجيا التي من المرجح أن تستمر في مسار النمو وتقود الانتعاش العام في أسواق رأس المال. لا يزال الانتعاش الاقتصادي على المدى الطويل على حاله وقد تقوم البنوك المركزية بتقييم التقدم وبالتالي تقديم تدابير إضافية لدعم انتعاش الاقتصاد الأوسع.

المستثمرون يتوخون الحذر

بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، قد يستمر المستثمرون في توخي الحذر خاصة بعد بوادر التباطؤ في القطاع الخاص وتراجع أسعار النفط، حيث أن كلاهما له تأثير كبير على الاقتصادات.

 

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.