منصة إعلامية عربية متخصصة فاعلة في مجال الاقتصاد بروافده المتعددة؛ بهدف نشر الثقافة الاقتصادية، وتقديم المعلومات والمصادر المعرفية السليمة التي تسهم في نشر الوعي الاقتصادي، ومساعدة أصحاب القرار في اتخاذ القرارات الصائبة التي تقود الاقتصاد نحو تنمية فاعلة ومستدامة.

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

بورصة أبو ظبي | فوتسي

الأسهم الأمريكية | ناسداك

الرابط المختصر :

الاتحاد الأوروبي يدعم اقتصاد مصر بمليار يورو

0

يشهد مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي، الذي يعقد مطلع الأسبوع المقبل، توقيع اتفاقية تاريخية بين مصر وبروكسل بقيمة مليار يورو لدعم الاقتصاد المصري.

وأكدت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، أن هذا المبلغ، الذي يمثل الشريحة الأولى من الاتفاق، يصل إلى مصر خلال النصف الثاني من العام الحالي. وتأتي هذه الشريحة ضمن حزمة مساعدات أوروبية ضخمة بقيمة 5 مليارات يورو مخصصة لدعم الاقتصاد الكلي ودعم الموازنة المصرية.

وتعتبر هذه الاتفاقية بمثابة ثمرة للتعاون الاستراتيجي المتنامي بين مصر والاتحاد الأوروبي، والذي تم تعزيزه من خلال الإعلان المشترك لرفع العلاقات إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية، الذي تم توقيعه في مارس الماضي من قبل الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين.

وتعكس هذه الاتفاقية الثقة الكبيرة التي يضعها الاتحاد الأوروبي في الاقتصاد المصري وإمكانياته الواعدة. كما تُؤكد على التزام الاتحاد الأوروبي بدعم مصر في مسيرتها التنموية وتحقيق أهدافها الاقتصادية.

أهمية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي

أكد هاني أبو الفتوح، الرئيس التنفيذي لشركة “الراية” للاستشارات المالية، في حديثه لـ CNN الاقتصادية، أن الاتحاد الأوروبي “يعتبر بمثابة الشريك الأقرب والأكثر استراتيجية إلى مصر”.

كما أوضح أبو الفتوح أن قروض الاتحاد الأوروبي تتميز بشروط ميسرة للغاية، وتتسم سياسة الإقراض بمرونة أكبر مقارنة بقروض صندوق النقد الدولي.

وذكر أبو الفتوح أن الاتحاد الأوروبي لا يشترط إجراء مراجعات دورية أو تطبيق إصلاحات ضريبية صارمة. أو معالجة حجم الدعم المقدم للأسر الأولى به.

حزمة مساعدات أوروبية شاملة

تتضمن حزمة المساعدات الأوروبية، والتي تبلغ قيمتها الإجمالية 7.4 مليار يورو، ما يلي 5 مليارات يورو في شكل قروض ميسرة. و1.8 مليار يورو استثمارات إضافية في إطار الخطة الاقتصادية والاستثمارية للجوار الجنوبي. و600 مليون يورو في شكل منح. بالإضافة إلى 200 مليون يورو لمكافحة الهجرة غير الشرعية من جنوب إلى شمال المتوسط.

أهمية مكافحة الهجرة غير الشرعية

يولي الاتحاد الأوروبي اهتمامًا كبيرًا بملف الهجرة غير الشرعية. بينما تعد مصر بوابة رئيسية لعبور المهاجرين من إفريقيا إلى أوروبا.

كما تساهم المساعدات الأوروبية في تعزيز جهود مصر لمكافحة الهجرة غير الشرعية. من خلال دعم برامج التنمية في المناطق التي تأتي منها الهجرة، وتعزيز قدرات أجهزة إنفاذ القانون المصرية، وتحسين ظروف المهاجرين.

تعد الاتفاقية الجديدة بين مصر والاتحاد الأوروبي خطوة هامة نحو تعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين. ودعم مسيرة التنمية في مصر.

وتؤكد هذه الاتفاقية على مكانة مصر المتنامية كشريك استراتيجي رئيسي للاتحاد الأوروبي في المنطقة.

الرابط المختصر :
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.